بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وآل محمد سلام على آل ياسين ، السلام عليك يا داعي الله ورباني آياته ، السلام عليك يا باب الله وديان دينه ، السلام عليك يا خليفة الله وناصر حقه ، السلام عليك يا حجة الله ودليل ارادته ، السلام عليك يا تالي كتاب الله وترجمانه ، السلام عليك في آناء ليلك واطراف نهارك ، السلام عليك يا بقية الله في ارضه ، السلام عليك يا ميثاق الله الذي اخذه ووكده ، السلام عليك يا وعد الله الذي ضمنه ، السلام عليك ايها العلم المنصوب والعلم المصبوب والغوث والرحمة الواسعة وعدا غير مكذوب. السلام عليك حين تقوم ، السلام عليك حين تقعد، السلام عليك حين تقرأ وتبين ، السلام عليك حين تصلي وتقنت ، السلام عليك حين تركع وتسجد ، السلام عليك حين تهلل وتكبر ، السلام عليك حين تحمد وتستغفر ، السلام عليك حين تصبح وتمسي 0 السلام عليك في الليل اذا يغشى والنهار اذا تجلى ، السلام عليك ايها الامام المأمون ، السلام عليك ايها المقدم المأمول، السلام عليك بجوامع السلام اشهدك يا مولاي اني اشهد ان لا آله الا الله وحده لا شريك له ، وان محمدا عبده ورسوله ، لا حبيب الا هو واهله صلى الله عليه وآله وسلم تسليما كثيرا 0 واشهدك يا مولاي ان عليا امير المؤمنين حجته ، والحسن حجته ، والحسين حجته ، وعلي بن الحسين حجته ، ومحمد بن علي حجته ، وجعفر بن محمد حجته ، وموسى بن جعفر حجته ، وعلي بن موسى حجته ، ومحمد بن علي حجته ، وعلي بن محمد حجته ، والحسن بن علي حجته ، واشهد انك حجة الله 0 انتم الاول والآخر ، وان رجعتكم حق لا ريب فيها ، يوم لا ينفع نفسا ايمانها لم تكن آمنت من قبل او كسبت في ايمانها خيرا 0 وان الموت حق ، وان ناكرا ونكيرا حق 0 واشهد ان النشر حق والبعث حق ، وان الصراط حق ، والمرصاد حق ، والميزان حق، والحشر حق، والحساب حق ، والجنة والنار حق ، والوعد والوعيد بهما حق 0 يا مولاي ، شقي من خالفكم ، وسعد من اطاعكم ، فأشهد على ما اشهدتك عليه ، وانا ولي لك ، بريء من عدوك ، فالحق ما رضيتموه ، والباطل ما اسخطتموه ، والمعروف ما امرتم به ، والمنكر ما نهيتم عنه ، فنفسي مؤمنة بالله وحده لا شريك له وبرسوله صلى الله عليه وآله ، وبأمير المؤمنين ، وبكم يا مولاي اولكم وآخركم ، ونصرتي معدة لكم ، ومودتي خالصة لكم ، آمين آمين ، والحمد لله رب العالمين


Tags H1 to H6

منتديات شيعة علي عليه السلام وفاطمة الزهراء عليها السلام

كرامات السيده رقيه عليها السلام

كرامات السيده رقيه عليها السلام
إضافة رد
قديم 08-06-2012, 11:01 AM   #1
شيعي الخالص
عضو متميز

الدولة :  العراق ..ديالى.الخالص
شيعي الخالص غير متواجد حالياً
افتراضي كرامات السيده رقيه عليها السلام

 

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم ياكريم

كرامات السيده رقيه عليها السلام

لا يدخل الضريح الا الطاهر المرضي:

يروي أحدهم حادثة حصلت معه فيقول: اقدم لكم هذه الحادثة والتي حصلت لي بمرقد السيدة رقية عليها السلام بسورية، ذهبت لزيارة سيدتي ومولاتي السيدة رقية بنت الامام الحسين الشهيد عليهم السلام، وعند الانتهاء من الزيارة والتهجد داخل الضريح خرجت الى الصحن الشريف حيث إنني جلست هناك لما رأيته من روحانية وأيضاً قلت أنتظر وقت صلاة المغرب لإقتراب الوقت.

وعند جلوسي في ذلك المكان رأيت شيء غريب لايصدق!! حيث أنه اتى شخص
من احدى الدول العربية (لا أدري من أي بلد بالتحديد)، وعند دخوله من باب الصحن الشريف
أخذ ينادي بأعلى صوته (السلام عليك يابنت الحسين.. السلام عليك يابنت رسول الله..
السلام عليك يابنت أمير المؤمنين)، وفي نفس الوقت واضعاً حذائه بين ابطيه .

أنا قلت في نفسي (هذا الايمان وإلا فلا) وخصوصاً بأنه من عند الباب وهو ينادي بأعلى صوته
وبينما هو كذلك وعند اقترابه من باب الضريح فجأه توقف ذلك الرجل وتوقف نفسه وكأن احداً
كتم انفاسه وأخذ يدور حول نفسه عدة مرات، فأسرع خدام الضريح
واخرجوه للخارج وحينها عادت له انفاسه...


فحينها بدأ دوري وأخذني الفضول لأستكشف الحقيقة.. فذهبت الى خدمة المرقد الشريف فسألتهم بما حصل مع ذلك الرجل ومالذي جعله فجاة يتوقف ويدور حول نفسه! فأجابني بكلمة واحدة فقط، قال لي الرجل ثمل (سكران).

عندها ذرفت دموعي وبكيت لعظمة وشأن أهل البيت عند رب العزة والجلالة وأيقنت بأنهم مطهرون طاهرون لم يدنسهم أي شيء، وما حصل للرجل هو امتناع من الله سبحانه وتعالى له لكي لا يدخل الضريح لأنه لا يدخل ذلك الضريح الا الطاهر المرضي .


شيعتني رقية

أحدهم يروي عن سبب تشيعه فيقول: أحببت أن أن أكتب عن سبب استبصاري اذ يتلخص السبب في كلمة واحدة وهي ((رقية))، ان اسم رقية في الحقيقة الذي أعنيه هنا في الحقيقة لم أكن أعرف عنه شئ, ولكن بعد البحث الكبير الذي قمت به منذ شهر رمضان الماضي وحتى الآن ونحن في عام 2007 م صادفني فيلما بعنوان "موكب الإباء"، كان هذا الفيلم وسيلتي للتعرف على السيدة الكريمة بنت الامام الحسين عليه السلام أعني بذلك السيدة رقية تلك الطفلة التي لم تبلغ عامها الخامس, في الحقيقة لم نكن ندري شيئا عن الفظائع التى أعقبت جريمة كربلاء حيث سيق آل بيت النبوة سبايا في عهد يزيد بن معاوية بن أبي سفيان لعنهم الله جميعاً.

من خلال هذا الفيلم تعرفت على السيدة رقية عليها السلام وفي الحقيقة لقد تألمت كثيرا عما حدث من فظائع تجاه أعظم خلق الله قاطبة آل بيت أعظم خلق الله سيدنا محمد صل الله عليه وآله وسلم، وخاصة الفجيعة العظمى وهي موت الحبيبة السيدة رقية حال رؤية رأس أبيها الامام الحسين عليه السلام وفمها في فم أبيها تشتم رائحته.

ولما كنت أعلم مدى حب البنت لأبيها وحب الأب لإبنته هذا الحب العظيم، شعرت بكل كياني يرتجف ولم أتمالك نفسي لأنني كنت في دهشة بالغة من هذه الأحداث لم أصدق حدوثها من الأصل وأخذت أبحث عن الحقيقة من الكتب التي كتبت فيها وتوصلت الى أن كل ما شاهدته في الفيلم نقطة من محيط وما خفي كان أعظم رغم أن الله عز وجل أنعم علينا بأبحاث كثيرة والقاء الكثير من المحاضرات والكثير منها على الانترنت ورغم أني بعد هذه الابحاث كنت أعلم بأن المذهب الشيعي هو المذهب الحق الا أنني وجدت تسويف أمر اعلان التشيع حتى أستزيد من الأبحاث, الا أنني بعدما شاهدت فيلم "موكب الاباء" وتحققت من صحة أحداثه قررت على الفور إعلان تشيعي في غرفة أخي الحبيب رفيق الموسوي ولا سيما وأنني كنت قد عاهدتهم أنني سألقي محاضرة عن أحداث ما بعد كربلاء.

لم أكن أظن أن الله سبحانه وتعالى سيقدر لي أن أشاهد فيلم موكب الاباء والتعرف عن السيدة رقية, بل لم يكن في الحسبان وفي هذا الوقت الراهن اتخاذ قرار اعلان التشيع, ولما انتهيت من البحث قررت اعلان التشيع بعد محاضرتي وكان هذا القرار مفاجئاً لكل الاخوة والاخوات اذ لم يعلم أحد أنني سأعلن تشيعي في هذا الوقت وكان ذلك في يوم الثاني عشر من مايو عام 2007 م , فلما سئلت عن سبب تشيعي قلت لهم شيعتني رقية...

سلام الله على حبيبتي رقية التي شيعتني واضطرتني واستفزتني حتى ألجأتني الى سرعة اعلان تشيعي دون تسويف...

شفاء طفلة مسيحية:


كانت عائلة مسيحية تسكن الشام، لديها طفلة مصابة بالشلل ولا تستطيع المشي، وقد عرضوها على أطباء في سوريا وخارجها فعجزوا عن مداواتها .

وفي أحد الأيام جاء والد الطفلة وأمها إلى مرقد السيدة رقية بنت الحسين عليهما السلام، فطلبت الأم السماح لها بالجلوس على عتبة باب السيدة رقية سلام الله عليها فسمحوا لها، وبعد جلوسها على عتبة الباب، أخذها النعاس وراحت في نوم عميق، وفي منامها رأت :

أن طفلة قد فتحت باب دارها وذهبت إلى غرفة ابنتها المريضة وأيقظتها من نومها وطلبت منها النهوض من مقعدها واللعب معها.

فقالت لها الطفلة: أنا مريضة ولا أستطيع القيام واللعب معك .

فقالت لها: أنا أتيت للعب معك فيجب عليك القيام فسحبتها من مكانها، وقالت لها: تعالي نلعب فما كان من الطفلة إلا أن قامت وراحت تلعب معها وهي فرحة.

عندها استيقظت الأم من منامها وهي في دهشة واستغراب وطلبت من زوجها الذهاب فوراً إلى البيت لأنها رأت شيئاً عجيباً يكاد لا يصدق، فذهبوا فوراً إلى البيت وعندما طرقوا باب البيت وإذا بإبنتهم المريضة هي التي تفتح الباب، وتستقبلهم حتى أنهم لم يصدقوا ما أمامهم وماذا حدث، وابنتهم وسطهم فرحة فقالوا لها: ماذا حدث؟

قالت: عند خروجكم من البيت وبعد ساعة وإذا بطفلة واقفة على رأسي وتقول لي: استيقظي وتعالي نلعب.

فقلت لها: أنا مريضة ولا أستطيع القيام فكيف ألعب معك.

فقالت : يجب عليكِ القيام، فسحبتني نحوها وقمت ألعب معها وها أنا كما ترونني.

فقالت الأم : نعم لقد صدقت الرؤيا، إني رأيت الطفلة التي دخلت عليكِ في المنام وقصَّت ما رأت على زوجها عندها علموا أن هذه الطفلة هي السيدة رقية بنت الإمام الحسين عليهما السلام.

وهذا الأمر من كرامات هذه العلوية المظلومة بفضل الله .

لا علاج لابنتك:


ذكر سماحة حجة الإسلام السيد عسكر حيدري , وهو من طلاب الحوزة العلمية الزينبية في الشام الكرامة التالية: يُقال أنه في أحد الأيام أقبلت إمرأة مسيحية مع طفلتها المشلولة الى سوريا بعد أن أجابها أطباء لبنان وأخبروها بأن لا علاج لابنتك، ولحسن الحظ أنها استأجرت منزلا ً كان قريبا ًمن حرم السيدة رقية عليها السلام واتخذته كمقر ٍ لها أثناء تواجدها في سوريا لمعالجة طفلتها المريضة .

وفي أحد الأيام شاهدت المرأة أفواجا ًمن الناس يقبلون إلى الحرم الشريف مما أثار تعجبها وتساؤلها فقالت: ما الخبر؟ ولماذا يأتي هؤلاء الناس إلى هنا؟ وما هي المناسبة؟ فقالوا لها : إن اليوم هو يوم عاشوراء وهذا حرم السيدة رقية بنت الإمام الحسين سلام الله عليهما، والناس يأتون لإقامة العزاء عند مرقدها الطاهر، وإذا بالمرأة تترك طفلتها في البيت وتذهب إلى الحرم الشريف وتتوسل بالسيدة رقية عليها السلام، وتلح ّ عليها في قضاء حاجتها بكل إخلاص, إلى أن فقدت الوعي وغشي عليها, وفيما هي كذلك, أحست المرأة أنّ شخصا يقول لها: قومي واذهبي إلى بيتك فإن ابنتك بقيت وحيدة ولا أحد معها وقد شافاها الله تعالى .وبالفعل فقد استيقظت المرأة وذهبت إلى منزلها وإذا بها تجد طفلتها تلعب وكأن لم يكن بها شيء أصلا ً, آنذاك تساءلت الأم وقالت: ما الخبر؟ وكيف تحسن حالك؟ قالت البنت: عندما خرجت ِ من المنزل دخلت الدار طفلة اسمها رقية وقالت لي: قومي لنلعب معاً، ثم إنها قالت لي: قولي بسم الله الرحمن الرحيم لتستطيعي القيام والنهوض على قدميك، ثم إنها أخذت يدي وأوقفتني وقد أحسست منذ ذلك الوقت أنني قد شُفيت من المرض وبينما كانت الطفلة تحدثني إذا بك ِ تفتحين الباب, فقالت: لقد جاءت أمك ِ واختفت.

يقولون على أثر هذه الكرامة للسيدة رقية عليها السلام اهتدت المرأة المسيحية ودخلت في مذهب الحق مذهب أهل البيت عليهم السلام.

ليقل للوالي أن يعمر قبري ولحدي:


قال الخراساني في ( منتخب التواريخ ): قال لي العالم الجليل الشيخ محمد علي الشامي وهو من العلماء في النجف الأشرف:كان لجدي من أمي السيد إبراهيم الدمشقي الذي يصل نسبه إلى السيد مرتضى علم الهدى والذي عمر أكثر من تسعين سنة، ثلاث بنات وكان محروماً من البنين.

وفي احدى الليالي رأت ابنته الكبرى رقية بنت الإمام الحسين عليهما السلام في المنام وقالت لها: قولي لأبيك أن ماء وقع بين قبري ولحدي مما آذى بدني، وليقل للوالي أن يعمر قبري ولحدي.

فذكرت الفتاة رؤياها لأبيها ولكن سيد إبراهيم لم يهتم بذلك خوفاً من الأمويين.

وفي الليلة الثانية رأت الفتاة الثانية الرؤيا نفسها وذكرتها لأبيها ولم يتهم بها.

وفي الليلة الثالثة رأت الفتاة الثالثة الرؤيا نفسها وذكرتها لأبيها ولم يرتب أثرا.

وفي الليلة الرابعة رأى سيد إبراهيم رقية في المنام وقالت له بلهجة حادة وعتاب : لماذا لم تُخبر
الوالي؟ فإستيقظ السيد من النوم وذهب صباحاً إلى والي الشام وذكر للوالي رؤياه.


فأمر الوالي علماء وصلحاء الشام من السنة والشيعة بالاغتسال وارتداء ثياب طاهرة ? وقال: كل من يفتح قفل باب الحرم المقدس ? يذهب وينبش القبر الشريف ويخرج الجسد المطهر لرقية كي يتم تعمير القبر الشريف.

إغتسل العلماء والصالحون من الشيعة والسنة بمنتهى الآداب وارتدوا ملابس طاهرة? ولم يفتح القفل على إلا على يد المرحوم السيد إبراهيم الدمشقي فدخلوا الحرم ولم يؤثر معول أي شخص في الأرض إلا معول سيد إبراهيم.

وبعد ذلك أخلوا الحرم وفتحوا اللحد فرأوا بدن رقية وكفنها بين اللحد سليمين.

ولكن كان هناك ماء كثير بين اللحد فأخرج السيد بدنها الشريف من اللحد ووضعه على ركبته ثلاثة أيام وبكى حتى تم تعمير لحد المخدرة.

وعندما كان يحين وقت الصلاة كان السيد يضع بدنها على شيء طاهر ? وبعد الصلاة كان يرفعه ويضعه على ركبته حتى انتهى تعمير القبر واللحد، ودفن السيد بدن بنت الإمام الحسين عليهما السلام

ومن كرامة رقية لم يحتج السيد في تلك الأيام الثلاثة إلى ماء وطعام وتجديد وضوء.

عند دفنها طلب السيد من الله تعالى أن يرزقه ابناً، وببركة البنت الصغيرة للإمام الحسين عليهما السلام، استجاب الله تعالى دعاء السيد ورزقه في سن يتجاوز تسعين سنة إبناً سماه مصطفى.

وكتب والي الشام تفصيل هذه القصة عبد الحميد، فأوكل سدنة الحرم المطهر لزينب ورقية والمرقد الشريف لأم كلثوم وسكينة إلى سيد إبراهيم.

وقد وقعت هذه القضية في حوالي عام الف ومئتين وثمانين.



منزلي هدية لحضرتك:

نقل احد العلماء عن احد خدام حرم السيدة رقية(ع)وهو ما للعوام ويفتخر بهذه الخدمة وكان أبوه من خدام الحرم يقول: فيما كان مسؤولو حرم السيدة رقية عليها السلام يشترون المنازل المجاورة لتوسعة المرقد الشريف رفض أحد اليهود أو النصارى المجاورين للحرم ان يبيع منزله وبقي يصر على ذلك، علماً أنهم عرضوا عليه أكثر من ضعفي قيمة منزله الا إنه رفض وبقي يعاند بكل اصرار.

وبعد مدة من الزمن حملت زوجته، وقبل ولادتها أخذها الى بعض الاطباء لمعاينة حالتها فأخبروه ان الام والطفل معرضان للخطر ولذلك يجب أن يبقيا تحت إشراف الأطباء في تلك الفترة.

يقول الرجل: عندما أخذ الطلق من زوجتي مأخذه أخذتها الى المستشفى ورجعت الى حرم السيدة رقية عليها السلام، وبقيت أتوسل بها وقد عاهدتها بأنها اذا تشفعت لي بسلامة
زوجتي وطفلي فإنني أهدي المنزل اليها.

بقيت فترة أتوسل بها ثم ذهبت الى المستشفى فوجدت زوجتي جالسة على سرير وفي حجراها طفل وهما في أحسن حال وهي تقول: اين ذهبت؟!

قلت: لقد كان لدي أمر مهم ذهبت لأدائه، فقالت: لا لقد ذهبت وتوسلت بإبنة الامام الحسين عليه السلام، قلت: من أين عرفت؟ قالت:عندما كنت أعاني من آلام الطلق أغمي علي واذا بطفلة صغيرة دخلت الغرفة وقالت: لا تقلقي، لقد طلبت من الله تعالى سلامتك أنت وطفلك وهو ولد، ثم انها قالت: ابلغي سلامي الى زوجك وقولي له أن يسميه حسين، فقلت لها: من أنت؟
قالت انا رقية بنت الامام الحسين عليهما السلام.


رثاء على ابنتي رقية:


قال المرحوم محدث زادة ابن المرحوم الحاج الشيخ عباس القمي ( صاحب مفاتيح الجنان): اصبت بمرض شديد وكانت حنجرتي تؤلمني كثيرا وقد أشار جميع الاطباء الى ان مرضي غير قابل للعلاج ولم يكن ثمة أمل بتحسن صحتي وقال الاطباء يجب ان لا تخطب من علي المنبر لقد تمزقت أوتارك الصوتية حتى إن الكلام ممنوع عليك.

لم اكن اعلم ماذا أصنع وقد تألمت كثيرا وذات ليلة جلست نحو القبلة وبدات أطرح همومي على الامام الحسين عليه السلام والدموع تسيل على خدي وتغير حالي ونمت وفي عالم الرؤيا وجدت نفسي عند الامام أبي عبدالله عليه السلام والتفت الي ذلك الامام الهمام وقلت يا امامي لقد خطبت على المنبر فترة طويلة وقمت بخدمتك ماذا جرى الان حتى لم يعد مسموحا لي بالكلام وكان هناك سيد مكرم جالس قرب الامام الحسين عليه السلام التفت الي الامام وقال: ما مضمونه يا محدث زادة لماذا لا تقول لهذا السيد أن يقرا لك رثاء على ابنتي رقية اقتربت من السيد وقلت: له هل بالامكان أن تقرا لي رثاء على رقية فقال: انني لا اقر رثاء.

فقلت : ان الامام دعاك الى ان تقرأ رثاء على رقية، بدأ السيد بقراءة الرثاء وكان يقرأه على السيدة رقية بصورة مؤلمة وقد تألمت جدا على المصيبة وارتفع صوت صياحي وبكائي وانا في عالم الرؤيا واستيقظ الاولاد من النوم على صوت صياحي وأيقظوني وقالوا: يا أبتاه لماذا تبكي هكذا؟! لماذا ذرفت كل هذه الدموع؟!

وكانت الدموع سالت علي جميع وجهي ولما استيقظت نهضت وبدأت أتكلم ولم يكن في حنجرتي أثر للمرض ولغرض التأكد أكثر راجعت الطبيب صباح اليوم التالي وطلبت منه أن يفحصني.

نظر الطبيب الي حنجرتي وفي يده مصباح يعمل بواسطة البطارية ولعله رأى شيئا عجيبا سألني بإستغراب أى طبيب راجعت منذ ليلة امس حتى الان؟! وما هو الدواء الذى تناولته؟!

لا يمكن لأي طبيب أن يرمم أوتارك الصوتية هكذا وأضاف يا محدث زاده قل أين كنت الليلة الماضية ماذا جرى؟!

فقلت : كنت في الليلة الماضية عند الطبيب الصغير للامام الحسين عليه السلام السيدة رقية عليها السلام وقد شافتني ثم ذكرت له الموضوع القصة المحزنة للسيدة رقية عليها السلام.


  رد مع اقتباس

 

 

 

قديم 08-06-2012, 07:56 PM   #2
عباس البابلي
عضو متميز

الدولة :  في ارض الله
هواياتي :  خادم لخدام الحسين
عباس البابلي غير متواجد حالياً
افتراضي

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
  رد مع اقتباس

 

 

 

قديم 08-07-2012, 11:32 AM   #3
شيعي الخالص
عضو متميز

الدولة :  العراق ..ديالى.الخالص
شيعي الخالص غير متواجد حالياً
افتراضي

موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .
  رد مع اقتباس

 

 

 

قديم 08-07-2012, 11:50 AM   #4
خادم القائم ع

الدولة :  العراق
هواياتي :  الرياضه
خادم القائم ع غير متواجد حالياً
افتراضي

اخي الغالي
شيعي الخالص
جزاك الله خير الجزاء
لهذا الطرح الايماني الرائع والموفق
جعله الله في ميزان اعمالك
  رد مع اقتباس

 

 

 

قديم 08-07-2012, 01:15 PM   #5
البـ السواطع ـــدور
موالية متميزة
 
الصورة الرمزية البـ السواطع ـــدور

البـ السواطع ـــدور غير متواجد حالياً
افتراضي

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
  رد مع اقتباس

 

 

 

قديم 09-02-2012, 04:01 AM   #6
شيعي الخالص
عضو متميز

الدولة :  العراق ..ديالى.الخالص
شيعي الخالص غير متواجد حالياً
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد الاطهار وعجل فرجهم ورحمنا بهم
نورت متصفحي اخي العزيز خادم القائم
  رد مع اقتباس

 

 

 

قديم 09-02-2012, 04:02 AM   #7
شيعي الخالص
عضو متميز

الدولة :  العراق ..ديالى.الخالص
شيعي الخالص غير متواجد حالياً
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد الاطهار وعجل فرجهم ورحمنا بهم
موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية . لمرورك اختي همسآآآآت
  رد مع اقتباس

 

 

 

قديم 09-02-2012, 12:52 PM   #8
 
الصورة الرمزية عاشق نور الزهراء

عاشق نور الزهراء غير متواجد حالياً
افتراضي

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لكم مني أجمل تحية .
بارككم الله سبحانه وتعالى
التوقيع :

✍ شكر للأخت الغالية رقية الحسينية للتوقيع الرائع، جزاها الله عني كل خير
  رد مع اقتباس

 

 

 

قديم 09-20-2012, 08:14 PM   #9
علوية
عضو جديد

علوية غير متواجد حالياً
افتراضي

اللهم صل على محمد وعلى ال بيت محمد .. جزاك الله خير ..
  رد مع اقتباس

 

 

 

قديم 11-15-2012, 11:16 AM   #10
المواليه
عضو جديد

المواليه غير متواجد حالياً
افتراضي

اللهم صل على محمد وآل محمد ,

بحق مولاتي وسيدتي رقية تقضي حوائجنا وحوائج المؤمنين والمؤمنات ,
  رد مع اقتباس

 

 

 

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd