قديم 10-31-2015, 01:02 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
محاور/شخصيّة مهمّة

البيانات
التسجيل: Apr 2015
العضوية: 67742
المشاركات: 1,017 [+]
بمعدل : 0.63 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الشيخ عباس محمد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : ● عالم آدم ●
افتراضي التحولات الذهنيةوالنفسية

 

التحولات الذهنيةوالنفسية






إن مرحلة ما قبلالبلوغ بالنسبة للفتيات والفتيان هي فترة بروز بوادر التحول في مختلف جوانب حياتهمالذهنية والنفسية . وكل هذه الأمور جديرة بالبحث والإهتمام بإعتبارها تساهم بدرجاتكبيرة في تشكيل الشخصية للعب دورها في حياة الكبار خلال مراحل الحياة اللاحقة.
هناك ثلاثة تحولات أساسية تحصل خلال مرحلة المراهقة فيحياة أعضاء فئة المراهقين يشترك فيها الإناث والذكور على السواء وهي :
أولا :إنهم يملون الى كسب المعرفة حول البارئ تعالى ، وهوأمر فطري نلاحظ بوادره الأولى منذ سني الطفولة ، حيث يعتبر الطفل مؤمنا باللهبالفطرة بحسب الرؤية الإسلامية ، وما الميل الجديد الذي يحصل خلال هذه المرحلة منالعمر الا بدافع إستكمال المعلومات في هذا المجال.
ثانيا :بروز الوجدان الأخلاقي لديهم وإدراكهم أو سعيهم الى إدراك معاييرالفضيلة والرذيلة في الياة ، إنطلاقا من فهمهم لكثير من المسائل الحياتية ، وشعورهم بما يبدر منهم أحيانا من أخطاء ، حتى وإن غاب ذلك عن الآخرين ، وتأنيبهمأنفسهم عليها.
ثالثا :تحمسهم الى الدين والىالالتزام بأحكامه وتعاليمه ، وسعيهم الى أداء الصلوات والطقوس العبادية ويمكنملاحظة ذلك بوضوح من خلال ما يظهر على سلوكهم من إندفاعات مختلفة بهذا الإتجاه . ويمكن تنمية هذه الحالة الإيمانية لديهم وتحويلها الى ملكة في شخصياتهم بواسطةالإرشاد والتوجيه المستمرين .




الذكاء وحبالإطلاع




تتجه الفتيات ، خلالسني المراهقة ، نحو النمو والتكامل الذهني ، إن النمو في هذا المجال يبدأ بطيئاخلال مرحلة الطفولة ، ويتسارع إيقاعه بإتجاه التوقد الذهني في سن المراهقة الى درجةذهب البعض الى القول بأنه يبلغ ذروته في سني 14 ـ 16 عاما .
ورغم إن هذه السن هي سن نمو وتوقد الذهن الا أن هذه الحالة ليستثابتة على وتيرة واحدة عند جميع الأشخاص ، فقد تكون فتاة في سن الثانية عشر وتتمتعبذكاء بنت الرابعة عشر ، أو على العكس من ذلك فقد تكون في الرابعة عشر من العمربينما لا تتجاوز درجة الذكاء لديها درجة ذكاء بنت العاشرة. ولا يخفى ما لذلك منتأثير على المستوى الدراسي للفتيات وعلى طبيعة حياتهن حاضرا ومستقبلا.
كما تتولد لدى الفتيات في هذه السن حالة من الفضول وحي الإطلاعجديدة ومختلفة عن التي كانت في سن الطفولة ، ويدركن في الوقت ذاته إنه ينبغي أن لايظهرن فضولهن بشكل علني حول بعض المسائل الخاصة ، ويحاولن الإطلاع على مثل هذهالقضايا وكسب المعلومات عنها خفية ومن خلال التلصص أو الأسئلة والإستفسارات البريئةفي ظاهر الحال .
إن بعض المسائل التي تثير فضولالمراهقات ويحاولن كسب المعلومات عنها تدور حول التطورات العضوية التي يلاحظنها فيأجسامهن في فترة المراهقة ، فيندفعن على أثرها الى التسؤل حولها ومقايستها بما لدىالأخريات منها .
التخيلات




إذا سلمنا إن الصوروالتجسيمات الخيالية أكثر تأثيرا في حياة الإنسان من





معامل العقل ، كما يعتقد ب ـ جيوم ، فلابدمن الإذعان بأن مرحلة المراهقة هي إحدى المراحل الأساسية لنمو وإتساع الخيال لدىالإنسان(1) . فالفتيات يحوالن في هذهالمرحلة تجسيم خيالاتهن في الواقع الخارجي من خلال تقليد النساء الناضجات في سلوكهنوتصرفاتهن.
إن مساحة الخيال لدى الفتيات في سن المراهقةتتسع بشكل كبير الى درجة قد تجر ، في بعض الحالات ، الى أن يشغلن معظم أوقاتهن بنسجالخيالات والتمنيات الواهية . ويمكن ملاحظة الكثير من هذه الحالات ، فضلا عما يدوعلى سلوكهن ، من خلال كتاباتهن التي تميل في الغالب الى الرومانسية والشفافية ،والإستغراق ي الأوصاف الخيالية.
فرغم ما للدراسةوالتثقيف الذاتي من دور هام ومؤثر على طريق الكشوفات والإختراعات العلمية ، وكسبالمهارات في الكتابة وفي إنشاد الأشعار وتاليف الكتب المفيدة في المجتمع و ... الاأن للإستغراق في الجانب الأدبي في هذا المجال ، وفي النوع الرومانسي على وجه خاص ،سيئات غير قليلة بالنسبة للمراهقات ليس أقلها إحتمال الإبتلاء بالخيالية المفرطة فيالنظر الى الأشياء في الحياة.
نوع الخيالات




تتميز الفتياتالمارهقات بخصوبة الخيال ، خصوصا المثقفات والمتعلمات منهن . ويعتمد هذا الخيال فيالعمق والإتساع الى حدود قد يخلق في أذهانهن لقاء عابر أو حوار عادي رواية كاملةبكل معنى الكلمة من الإيحاءات والصور

(1) البلوغ ، موريس دبس ص49 .





الخيالية(1).
وبعبارة أخرى ،تنشغل الفتيات ، خلال فترة المراهقة ، في معظم الأوقات بنسج الخيالات والأساطيروالأوهام غير الواقعية ، حتى لقد يتغرقن في أحلام اليقظة ويستمتعن بها لساعات طويلةدون أن ينتبهن لأنفسهن.
إن من شأن حالة الإسغراق فيالخيالات والأوهام لدى المراهقات اللاتي يعنين من مشاكل عائلية أو مساكل خاصة بهن ،أن تتفاقم وتستفحل الى درجة تبعدهن عن واقعيات الحياة ، وحتى لقد تعرضهن الىإختلالات فكرية وذهنية خطيرة.
الذاكرةوالإستيعاب




تحصل لدى الفتيات ،في سني المراهقة ، بعض الإعتلالات في مجال الذاكرة وفي القابلية على إستيعاب وحفظالمعلومات ، فيوصمن على أثرها خطأ ببطء الفهم وضعف الذاكرة ، وذلك لما يبدو علىمستوياتهن الدراسية من هبوط وتنازل في الدرجات التي يحصلن عليها خلال الإمتحانات فيمختلف المواد الدراسية بخلاف ماكن عليه في مرحلة الأبتدائية.
في الواقع إن مبعث هذه الحالة لا يعود الى ضعف الذاكرة أو بطءالفهم كما يذهب البعض ، وإنما يعود الى طبيعة المرحلة الجديدة في حياتهن ، اي مرحلةالمراهقة ، التي تنشغل فيها أذهانهن بالتطورات النفسية والعضوية ـ المستحدثة لديهنوينصرفن على أثرها الى الإهتمام والتفكير بأشياء أخرى غير المذاكرة ومراجعة الدروس، هذا فضلا عن إن المادة الدراسية في مرحلة ما بعد الإيتدائية ـ تكون أصعب وأعقدنسبيا.

(1) نفس المصدر ، ص 69 .

ولا يفوتنا أن نشيرهنا الى أن الإناث يتفوقن بشكل عام على الذكور فيحفظ وإستيعاب المعلومات فيالمجالات الأدبية المختلفة من قبيل قواعد اللغة والنحو وتعلم اللغات الأجنبية ـوتفصيلاتها وهو ما يمكن ملاحظته بوضوح من خلال الدرجات العالية التي يحصلن عليها فيهذه المواد.
الإرادةوالإعتماد على الذات




تضعف قوة الإرادةلدى الفتيات في سن المراهقة الى درجة تقلقهن وتقلق أولياء أمورهن والمعنيينبتربيتهن والإشراف على شؤونهن ، وذلك لما لهذه الحالة من عواقب قد تكون وخيمة وخطرةعلى نحياتهن وشرفهن في الحاضر والمستقبل من الزمن .
إنالإرادة تصل الى درجة من الضعف لدى الفتيات ، في مثل هذه الحالة بحيث تشلهن تماما ،في بعض الحالات عن الحركة ، وإبداء ردود الأفعال تجاه القضايا التي يواجهنها . ومنالمضاعفات الأخرى لضعف الإرادة يمكن الإشارة الى إحتمالات فقدان الثقة بالنفسوالعجز عن الإعتماد على الذات في مختلف الأعمال والفعاليات الحياتية.
فمع ما تنطوي عليه الحالة الأخيرة من سئات وأخطار في حياة الفتياتالمراهقات ، الا أننا نجد من حسن الطالع إنهن يتمتعن خلال هذه المرحلة من العمربضمائر حية متوثبة من شأنها أن تحول دون كثير من حالات الوقوع في الخطيئة أومقاومتها والإبتعاد عنها بإعتبار أن الضمير يحدثهن ويأنبهن بغعالية أكثر في مثل هذهالسن سواء قبل أو بعد الخضوع للذنب والخطيئة.
النموالعلمي




قلنا إن الذكاء يتجهنحو النمو والإستزادة ، ويزداد معه الخزين العلمي





وتنشط معامل العقل أكثر فأكثر في حالةتوفر الأرضية لذلك ، غير أن ذلك لا يعني إو أرضية التعلم والإكتساب العلمي تتوفرللجميع بنفس المستوى . الا أنه على أية حال ، والمهم هو إن العقل طاقة نفسية حيةتزيد وتتطور في ظل العلم والتجربة أو كما يقول الإمام علي عليه السلام : «العقلغريزة تزيد بالعلم والتجارب» (1).
وبشكل عام ، فإن التطور والنمو المعرفي لدى أغلب الفتيات يتجه نحوالنضوج والتكاما إبتداء من السنوات الأولى للمراهقة ، وتبرز فيها القابلياتوالإستعدادات الفكرية ، والعلمية المختلفة بوضوح(2).
التحمسالديني




قلنا إنه يتولد لدىالفتيات ، قبل تفتح الغرائز الجنسية وطغيانها ، نوع من الحماس الديني يندفعن علىاثره الى كسب المعرفة في المجال الديني ، والى القيام بالصلوات والطقوس الدينية ،والى الالتزام بالتعاليم والأعراف الأخلاقية والإجتماعية التي يفرضها الشارع المقدس، وهو امر جيد ومفيد وبإمكانه أن يحول دون الإنسياق وراء الكثير من حالات السقوطوالإنحراف ، ويعد في الوقت ذاته فرصة طيبة لتنمية الروح الإيمانية ـ لدى الفتياتوالعمل على تعزيزها بالتدريج.
ويبدو لنا إن الحكمةالالهية شاءت من توقيت الحماس الديني قبل بدء فوران عاطفة الغريزة ، إعطاء الشخصفرصة لكي يحصن نفسه فكريا ومعنويا ويستعد مسبقا لمواجهة طغيان الغريزة ومقاومةحالاته الفائرة والتازعة بتطرف في مختلف الإتجاهات.

(1) غرر الحكم ، ص 40 .
(2) علم النفس إسبرلينج، ص 183 .






الضغوط النفسية




فمع مطالع مرحلةالمراهقة ، حيث بدء نشاط وفعالية الغرائز والقوى العقلية ، والتي تولد بطبيعتهامجموعة من الضغوط النفسية ، تندفع الفتاة الى القيام ببعض التصرفات والإفعال ، التييعبر عنها بالأفعال غير الإرادية ، وذلك بهدف التنفيس أو التخلص من هذه الضغوطالنفسية.
ومن شأن هذه الضغوط النفسية ، في حار تفاقمها ،أن تجر الى حالات غير طبيعية وتبرز أعراضها على شكل قضم الأظافر بالسنان ، وحدةالمزاج والعصبية ، وفقدان الثقة بالنفس ، والشعور بالفشل ، والإكتئاب . والجديربالذكر أن نحو 4% من الأشخاص يصابون بمرض الشيزوفرنيا في سن 10 ـ 14 عاما ، بينماتزداد هذه النسبة لتصل 10 % في السنين التي تسبق ذلك


 

 

 



 







عرض البوم صور الشيخ عباس محمد   رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


الساعة الآن 09:51 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd