قديم 01-15-2017, 04:01 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
محاور/شخصيّة مهمّة

البيانات
التسجيل: Apr 2015
العضوية: 67742
المشاركات: 1,017 [+]
بمعدل : 0.60 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الشيخ عباس محمد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : ● قسم الوثائق ●
افتراضي الدين والشريعة عند عمر بالرأي والظن والقياس مصادر سنية

 

الدين والشريعة عند عمر بالرأي والظن والقياس
● الذي هو في العلم بهذا المستوى ..لابد أن يلجأ إلى الرأي والظنون
• إن وجدتم شيئاً فأفتوا به.. وإلا فقولوا برأيكم .. فيكون رأيكم دين الله !!
» سنن الدارمي / ج: 1 ص : 59 :
أخبرنا محمَّد بن عيينة عن علي بن مسهر عن أبي إسحاق عن الشعبي عن شريح أن عمر بن الخطاب كتب إليه : إن جاءك شيء في كتاب الله فاقض به ولا يلفتنك عنه الرجال ، فإن جاءك ما ليس في كتاب الله فانظر سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم فاقض بها ، فإن جاءك ما ليس في كتاب الله ولم يكن فيه سنة من رسول الله صلى الله عليه وسلم فانظر ما اجتمع عليه الناس فخذ به ، فإن جاءك ما ليس في كتاب الله ولم يكن في سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يتكلم فيه أحد قبلك فاختر أي الأمرين شئت إن شئت أن تجتهد برأيك ثم تقدم فتقدم وإن شئت أن تتأخر فتأخر ولا أرى التأخر إلا خيراً لك .
» سنن البيهقي / ج: 10 ص : 115 :
... قال جعفر وحدثني ميمون أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه كان يفعل ذلك فإن أعياه أن يجد في القرآن والسنة نظر هل كان لأبي بكر رضي الله عنه فيه قضاء فإن وجد أبا بكر رضي الله عنه قد قضى فيه بقضاء قضى به وإلا دعا رؤوس المسلمين وعلمائهم فاستشارهم فإذا اجتمعوا على الأمر قضى بينهم .
أخبرنا أبو عبد الله الحافظ ثنا أبو العباس محمَّد بن يعقوب ثنا سعيد بن عثمان التنوخي الحمصي ثنا معاوية بن حفص كوفي أنبأ علي بن مسهر وابن فضيل وأسباط وغيره عن أبي إسحاق الشيباني عن الشعبي عن شريح أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه كتب إليه : إذا جاءك أمر في كتاب الله عزَّ وجلَّ فاقض به ولا يلفتنك عنه الرجال ، فإن أتاك ما ليس في كتاب الله فانظر سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم فاقض بها ، فإن جاءك ما ليس في كتاب الله ولم يكن فيه سنة من رسول الله صلى الله عليه وسلم فانظر ما اجتمع عليه الناس فخذ به ، فإن جاءك ما ليس في كتاب الله ولم يكن فيه سنة من رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يتكلم فيه أحد قبلك فاختر أي الأمرين شئت إن شئت أن تجتهد برأيك ثم تقدم فتقدم وإن شئت أن تأخر فتأخر ولا أرى التأخر إلاخيراً لك . رواه سفيان الثورى عن أبي إسحاق الشيباني بمعناه .
• عمر مؤسس القياس .. وليس أبو حنيفة !
» سنن البيهقي / ج: 10 ص : 114 :
( حدثنا ) أبو طاهر الفقيه إملاء وقراءة أنبأ أبو حامد بن بلال ثنا يحيى بن الربيع المكي ثنا سفيان عن إدريس الأودي قال أخرج إلينا سعيد بن أبي بردة كتاباً فقال هذا كتاب عمر رضي الله عنه إلى أبي موسى رضي الله عنه فذكر الحديث قال فيه الفهم فيما يختلج في صدرك مما لم يبلغك في القرآن والسنة فتعرف الأمثال والأشباه ثم قس الأمور عند ذلك واعمد إلى أحبها إلى الله وأشبهها فيما ترى .
• عمر يعترف بأنه يفتي بالظن وأن الظن لا يغني من الحق شيئاً !!
» سنن الدارمي / ج: 1 ص : 51 :
( أخبرنا ) سليمان بن حرب ثنا حماد بن سلمة عن داود عن الشعبي أن عمر قال يا أيها الناس إنا لا ندري لعلنا نحل لكم أشياء لا تحل لكم ولعلنا نحرم عليكم أشياء هي لكم حلال إن آخر القران آية الربا وإن رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يبينها لنا حتى مات .
• عمر يعترف بأن الرأي من النبيِّ معصوم.. ومنه ظنون واحتملات !!
» كنز العمال / ج: 10 ص : 298 :
29501 ـ عن عمر قال : احذروا هذا الرأي على الدين فإنما كان الرأي من رسول الله صلى الله عليه وسلم مصيباً لأن الله تعالى كان يريه وإنما هو منا تكلف وظنٌّ وإن الظنَّ لا يغني من الحق شيئاً ( ابن أبي حاتم ، ق وابن عبد البر في العلم ) .
29502 ـ عن عمرو بن دينار أن رجلاً قال لعمر : بما أراك الله ؟ قال : مه إنما هذه للنبيِّ صلى الله عليه وسلم خاصة ( ابن المنذر ) .

ولكنه كان يتصرف على أساس أن عمله سيكون سنَّة !!
• وكان عمر يتصرف على أساس أن فعله و قوله سيصيران سنة ؟!
» كتاب الموطأ / ج: 1 ص : 50 :
83 ـ وحدثني عن مالك ، عن هشام بن عروة ، عن أبيه ، عن يحيى بن عبد الرحمن ابن حاطب ، أنه اعتمر مع عمر بن الخطاب ، في ركب فيهم عمرو بن العاص . وأن عمر ابن الخطاب عرس ببعض الطريق ، قريباً من بعض المياه . فاحتلم عمر ، وقد كاد أن يصبح ، فلم يجد مع الركب ماء . فركب ، حتى جاء الماء . فجعل يغسل ما رأى من ذلك الاحتلام ، حتى أسفر . فقال له عمرو بن العاص : أصبحت ومعنا ثياب ، فدع ثوبك يغسل . فقال عمر ابن الخطاب : واعجباً لك ياعمرو بن العاص ! لئن كنت تجد ثياباً أفكل الناس يجد ثياباً ؟ والله لو فعلتها لكانت سنة . بل أغسل ما رأيت ، وأنضح ما لم أر !!.
• وقد حصر حق الفتوى ب‍.... مسؤولي الدولة !
» كنز العمال / ج: 10 ص : 299 :
29505 ـ عن ابن سيرين أن عمر قال لأبي موسى : أما بلغني أنك تفتي الناس ولست بأمير ؟ قال : بلى قال : فول حارَّها من تولى قارَّها ( عب والدينوري في المجالسة وابن عبد البر في العلم ، كر ) .
• الشافعي يتعجب من جماعة عمر لأنهم يردون سنَّة النبيِّ بقول عمر !!
» كتاب الأم / ج: 1 ص : 163 :
( قال الشافعي ) أخبرنا مالك عن نافع عن ابن عمر أنه سجد في سورة الحج سجدتين فقلت للشافعي فإنا لا نسجد فيها إلا سجدة واحدة فقال الشافعي فقد خالفتم ما رويتم عن عمر بن الخطاب وعبد الله بن عمر معاً إلى غير قول أحد من أصحاب النبيِّ صلى الله عليه وسلم عامة فكيف تتخذون قول ابن عمر وحده حجة وقول عمر حجة وحده حتى تردُّوا بكل واحد منهما السنَّة وتبتنون عليها عدداً من الفقه ثم تخرجون من قولهما لرأي أنفسكم هل تعلمونه مستدرك على أحد قول العورة فيه أبين منها فيما وصفنا من أقاويلكم !!
• الشافعي يتعجب من الدفاع عن قول عمر مع أنه مخالفٌ للكتاب والسنَّة !!
» كتاب الأم / ج: 7 ص : 13 :
قلت فما تقول في مولى لي وجدته قتيلاً في محلة فلم أقم بينة على أحد منهم بعينه أنه قتله ؟ قال نحلف منهم خمسين رجلاً خمسين يميناً ثم نقضي بالدية عليهم وعلى عواقلهم في ثلاث سنين . قلت فقالوا لك زعمت أن كتاب الله يحرم أن يعطى بأقل من شاهدين أو شاهد وامرأتين وزعمت أن سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم تحرم أن يعطى مدع إلا بالبينة وهي شاهدان عدلان أو شاهد وامرأتان وزعمت أن سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم تدل على أن اليمين براءة لمن حلف فكيف أعطيت بلا شاهد وأحلفتنا ولم تبرئنا فخالفت في جملة قولك الكتاب والسنة ؟ قال لم أخالفهما وهذا عن عمر بن الخطاب قلت أرأيت لو كان ثابتاً عن عمر لكان هذا الحكم مخالفاً للكتاب والسنة وما قال عمر من أن البينة على المدعي واليمين على المدعى عليه ؟ قال لا لأن عمر أعلم بالكتاب والسنة ومعنى ما قال ، قلت أفدلك هذا الحكم خاصة على أن دعواك أن الكتاب يحرم أن يعطى أحد بأقل من شاهدين وأن السنَّة تحرم أن يحول حكم عن أن يعطى فيه بأقل من شاهدين أو يحلف فيه أحد ثم لايبرأ ليس بعام على جميع الأشياء كما قلت ؟!!.
• الشافعي يقول : إن الذين يتركون سنة النبيِّ لقول عمر ليسوا من أهل .. العلم ؟!
» كتاب الأم / ج: 7 ص : 227 :
فقال أخبرنا مالك عن عبد الرحمن بن القاسم عن أبيه عن عائشة أنها قالت : كنت أُطَيِّب رسول الله صلى الله عليه وسلم لإحرامه قبل أن يحرم ولحلِّه قبل أن يطوف بالبيت فقلت للشافعي فإنا نكره الطيب للمحرم ونكره الطيب قبل الإحرام وبعد الإحلال قبل أن يطوف بالبيت ونروي ذلك عن عمر بن الخطاب فقال الشافعي إني أراكم لا تدرون ما تقولون فقلت ومن أين ؟ فقال أرأيتم نحن وأنتم بأي شيء عرفنا أن عمر قاله أليس إنما عرفنا بأن ابن عمر رواه عن عمر ؟ فقلت بلى فقال وعرفنا أن النبيَّ صلى الله عليه وسلم تطيَّب بخبر عائشة ؟ فقلت بلى قال وكلاهما صادق فقلت نعم فإذا علمنا بأن النبيَّ صلى الله عليه وسلم تطيَّب وأن عمر نهى عن الطيب علماً واحداً هو خبر الصادقين عنهما معا فلا أحسب أحداً من أهل العلم يقدر أن يترك ما جاء عن النبيِّ صلى الله عليه وسلم لغيره !!


علي بن أبي طالب يصف الذين يقولون في الدين برأيهم !!
• من تسمَّى عالماً وليس بعالم !!
» نهج البلاغة / ج: 1 ص : 51 :
17 ـ ومن كلام له عليه السلام في صفة من يتصدى للحكم بين الأمة وليس لذلك بأهل : إنَّ أبغض الخلائق إلى الله رجلان : رجلٌ وكله الله إلى نفسِه فهو جائرٌ عن قصد السبيل مشغوفٌ بكلام بدعةٍ ودعاء ضلالةٍ ، فهو فتنة لمن افتتن به ،ضالٌّ عن هديِ مَن كان قبله ، مُضِلٌّ لمن اقتدى به في حياتِه وبعد وفاتِه ، حمَّال خطايا غيره ، رهن بخطيئته ! ورجلٌ قمش جهلاً موضع في جهال الأمَّة عاد في أغباش الفتنة ، عم بما في عقد الهدنة قد سمَّاه أشباه الناس عالماً وليس به ، بكَّر فاستكثر من جمع ما قل منه خير مما كثر حتى إذا ارتوى من آجن ، واكتنز من غير طائر جلس بين الناس قاضياً ، ضامناً لتخليص ما التبس على غيره ، فإن نزلت به إحدى المبهمات هيأ لها حشواً رثَّاً من رأيه ثم قطع به فهو من لبس الشبهات في مثل نسج العنكبوت لا يدري أصاب أم أخطأ ، فإن أصاب خاف أن يكون أخطأ وإن أخطأ رجا أن يكون قد أصاب ، جاهل خباط جهالات ، عاش ركاب عشوات لم يعض على العلم بضرسٍ قاطع يذري الروايات إذراء الريح الهشيم . لا ملئ والله بإصدار ما ورد عليه . ولا هو أهل لما فُوِّض إليه لا يحسب العلم في شيء مما أنكره . ولا يرى أن من وراء ما بلغ مذهباً لغيره . وإن أظلم أمر اكتتم به لما يعلم من جهل نفسه . تصرخ من جور قضائه الدماء ، وتعج منه المواريث !! إلى الله أشكو من معشر يعيشون جهالاً ويموتون ضلالاً ليس فيهم سلعة أبور من الكتاب إذا تلي حق تلاوته ولا سلعة أنفق بيعاً ولا أغلى ثمناً من الكتاب إذا حُرِّفَ عن مواضعه ، ولا عندهم أنكر من المعروف ولا أعرف من المنكر !!.
• دين الله واحد وشريعته واحدة ... وقد جعلوها متعددة !!
18 ـ ومن كلام له عليه السلام في ذم اختلاف العلماء في الفتيا : ترد على أحدهم القضية في حكم من الأحكام فيحكم فيها برأيه ثم ترد تلك القضية بعينها على غيره فيحكم فيها بخلافه ثم يجتمع القضاة بذلك عند الإمام الذي استقضاهم فيصوِّب آراءهم جميعاً وإلههم واحد ونبيهم واحد وكتابهم واحد . أفأمرهم الله تعالى بالاختلاف فأطاعوه ؟! أم نهاهم عنه فعصوه ؟! أم أنزل الله ديناً ناقصاً فاستعان بهم على إتمامه ؟! أم كانوا شركاء له ، فلهم أن يقولوا وعليه أن يرضى ؟! أم أنزل الله سبحانه ديناً تامَّاً فقصر الرسول صلى الله عليه وسلم عن تبليغه وأدائه والله سبحانه يقول ( مافرطنا في الكتاب من شيءٍ ) فيه تبيان كل شيءٍ وذكر أن الكتاب يصدق بعضه بعضاً وأنه لا اختلاف فيه فقال سبحانه ( ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيراً ) !
• اغترار صاحب الرأي برأيه !!
» نهج البلاغة / ج: 1 ص : 155 :
88 ـ ومن خطبة له عليه السلام : أما بعد فإنَّ الله لم يقصم جبَّاري دهرٍ قط إلا بعد تميلٍ ورخاءٍ . ولم يجبر عظم أحدٍ من الأمم إلا بعد أزلٍ وبلاءٍ وفي دون ما استقبلتم من عتبٍ وما استدبرتم من خطبٍ معتبر وما كل ذي قلب بلبيب . ولا كل ذي سمع بسميع . ولا كل ناظر ببصير . فيا عجبي ـ ومالي لا أعجب ـ من خطإ هذه الفرق على اختلاف حججها في دينها ، لا يقتصون أثر نبيٍّ ، ولا يقتدون بعمل وصيٍّ ، ولا يؤمنون بغيبٍ ، ولا يعفون عن عيبٍ . يعملون في الشُّبُهات ويسيرون في الشهوات . المعروف عندهم ما عرفوا ، والمنكر عندهم ما أنكروا ! مفزعهم في المعضلات إلى أنفسهم . وتعويلهم في المبهمات على آرائهم ؟! كأنَّ كل امرئٍ منهم إمام نفسه قد أخذ منها فيما يرى بِعُرى ثقات وأسبابٍ محكمات !!




رأيه في مستقبل الإسلام والمسلمين والعرب والخلافة
• عمر يسأل كعب الاحبار عن مستقبل الإسلام والمسلمين !!
» كنز العمال / ج: 5 ص : 756 :
14293 ـ عن عمير بن سعد الأنصاري [ كان ولاه عمر حمص فذكر الحديث ] قال : قال عمر لكعب : إني أسألك عن أمر فلا تكتمني ، قال : لا والله لا أكتمك شيئاً أعلمه ، قال : ما أخوف شيء تخوفه على أمة محمَّد صلى الله عليه وسلم ؟ قال : أئمة مضلين قال عمر : صدقت قد أسرَّ إليَّ ذلك وأعلمنيه رسول الله صلى الله عليه وسلم . ( حم ) .
» مجمع الزوائد / ج: 5 ص : 239 :
وعن عمير بن سعد وكان عمر ولاه حمص قال قال عمر لكعب إني سائلك عن أمر فلا تكتمني ؟ قال والله ما أكتمك شيئاً أعلمه ، قال ما أخوف ما تخاف على أمة محمَّد صلى الله عليه وسلم ؟ قال أئمة مضلين قال عمر صدقت قد أسرَّ إليَّ وأعلمنيه رسول الله صلى الله عليه وسلم . رواه أحمد ورجاله ثقات .
• ثم يفتي بأن الإسلام قد شاخ وأنه يسير إلى الضعف والزوال !!
» مسند أحمد / ج: 3 ص : 463 :
حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنامحمدبن جعفرثناعوف قال حدثني علقمة المزني قال حدثني رجل قال كنت في مجلس فيه عمر بن الخطاب بالمدينة فقال لرجل من القوم يا فلان كيف سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم ينعت الإسلام ؟ قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : إن الإسلام بدا جذعاً ثم ثنياً ثم رباعياً ثم سديسياً ثم بازلاً . قال فقال عمر بن الخطاب فما بعد البزول إلا النقصان !!
وج: 5 ص : 52
» مجمع الزوائد / ج: 7 ص : 279 :
عن علقمة بن عبد الله المزني قال حدثني رجل قال كنت في مجلس فيه عمر بن الخطاب بالمدينة فقال لرجل من القوم يافلان كيف سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم ينعت الإسلام فقال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : إنَّ الإسلام بدأ جذعاً ثم ثنياً ثم رباعياً ثم سدسياً ثم بازلاً فقال عمر فما بعد البزول إلا النقصان . رواه أحمد وأبو يعلي وفيه راو لم يسم ، وبقية رجاله ثقات .
والدر المنثور / ج: 2 ص : 259 .
» كنز العمال / ج: 1 ص : 392 :
1688 ـ من مسند عمر رضي الله عنه ، عن رجل قال : كنت في المدينة في مجلس فيه عمر بن الخطاب فقال لبعض جلسائه : كيف سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصف الإسلام ؟ قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : إن الإسلام بدا جذعاً ثم ثنياً ثم رباعياً ثم سديساً ثم بازلاً ، فقال عمر : ما بعد البزول إلا النقصان ( حم ، ع ) .
• لكن الطبري وغيره قالوا.. هذا كلام عمر وليس حديث النبيِّ !!
» تاريخ الطبري / ج: 3 ص : 426 :
( وفيما كتب إلي السري ) عن شعيب عن سيف عن عمارة بن القعقاع عن الحسن البصري قال كان عمر بن الخطاب قد حجر على أعلام قريش من المهاجرين الخروج في البلدان إلا بإذن وأجل فشكوه فبلغه فقام فقال : ألا إني قد سننت الإسلام سن البعير يبدأ فيكون جذعاً ثم ثنياً ثم رباعياً ثم سديساً ثم بازلاً ألا فهل ينتظر بالبازل إلا النقصان ألا فإن الإسلام قد بزل ألا وإن قريشاً يريدون أن يتخذوا مال الله معونات دون عباده ألا فأما وابن الخطاب حي فلا ، إني قائم دون شعب الحرة آخذ بحلاقيم قريش وحجزها أن يتهافتوا في النار !!
• وكذلك قال عمر بن شبة !
» تاريخ المدينة / ج: 2 ص : 779 :
حدثنا ابن أبي عدي ، عن عوف ، عن الحسن قال : بلغني أن عمر رضي الله عنه قال : إن قريشاً يريدون أن يكونوا بعده مغويات لمال الله من دون الناس عباده ، فأما وأنا حي فوالله لا يكون ذاك ، وألا وإني آخذ بحلاقيم قريش عند باب الحرة . أن يخرجوا على أمة محمَّد فيكفروهم .
هامش : في الأصل : وإني بشعب من الحرة ممسك بحلوقهم . والمثبت عن مناقب ثم يكون ثنيا ثم يكون رباعياً ثم يكون سديساً ثم يكون بازلاً ، ألا وإن الإسلام قد بزل ، فهل ينتظر من البازل إلا النقصان ؟! .
» تاريخ المدينة / ج: 3 ص : 876 :
حدثنا الصلت بن مسعود قال ، حدثنا أحمد بن شبويه ، عن سليمان بن صالح ، عن عبد الله بن المبارك ، عن أسامة بن زيد قال ، حدثني اسماعيل بن أمية بن عمرو بن سعيد قال : رمى عمر ابن الخطاب رضي الله عنه الجمرة ووراءه رجل من لهب ، فرميت الجمر فأصابته فساءه ، وكان أصلع فدميت رأسه ، فقال للهبي : ما له قطع الله يده رماني رماه الله ، والله لا يرجع إلى هذا المقام أبداً . فلما كان اليوم الآخر نزل بالمحصب ، ثم جمع بطحاء ووضع رداءه عليها ، واتكأ ينظر إلى الناس ، فرأى القمر طالعا ليلة أربع عشرة فقال : إن شيئاً من الدنيا لم يتم قط إلا أخذ في النقصان ،ثم يذكر قائم الليل حين يأخذ في النقصان إن أتى التمام ، وتمام الشمس ثم رجوعها ، وتمام القمر ، ثم قال : إن الإسلام قد تم ولا يزداد إلا نقصاناً إلى يوم القيامة !!! ...
حتى إذا كان من جوف الليل وكب وخباء عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها بجنب فسطاطه ، فلما استقل عمر رضي الله عنه وانطلقت به راحلته خلفه في مكانه راكب فرفع صوته فقال :.
جزى الله خيراً من أمير وباركت
يـد الله في ذاك الأديـم الممـزَّق
فمن يجرؤ و يركب جناحي نعامة
ليدرك ما قدمت بالأمس يسبق
قضيت أمـورا ثم غادرت بعـدها
بوائـق فـي أكمــامها لـم تفتـق
فسمعته عائشة رضي الله عنها فقالت : علي بالراكب ، فلم يجدوه ، فبكت وقالت : إنا لله وإنا إليه راجعون ، فلما قدم المدينة لم يمكث إلا قليلاً حتى طعن !!.
• وكذلك قال مسند عمر !!
» كنز العمال / ج: 14 ص : 75 :
37977 ـ مسند عمر ، عن الحسن البصري قال : كان عمر قد حجر على أعلام قريش من المهاجرين الخروج إلى البلدان إلا بإذن وأجل ، فشكوه فبلغه ، فقام فقال : ألا إني قد سننت الإسلام سن البعير ، يبدأ فيكون جذعاً ثم ثنائياً ثم رباعياً ثم سداسياً ثم بازلاً ، فهل ينتظر بالبازل إلا النقصان ! ألا ! وإن الإسلام قد بزل ، ألا وإن قريشاً يريدون أن يتخذوا مال الله مغرمات دون عباده ، ألا فأما وابن الخطاب حي فلا ، إني قائم دون شعب الحرة آخذ بحلاقيم قريش وحجزها أن يتهافتوا في النار ( سيف ، كر ) .
هامش : بزل : البعير بزولاً من باب قعد فطرنا به بدخوله في السنة التاسعة فهو بازل يستوي فيه الذكر والجمع بوازل . المصباح المنير 1 / 66
• ورووا عن النبيِّ أنه قال : خير الناس ثلاثة قرون .. ثم تنهار الأمَّة !!
» سنن ابن ماجة / ج: 2 ص : 791 :
2363 ـ حدثنا عبد الله بن الجراح . ثنا جرير عن عبد الملك بن عمير ، عن جابر ابن سمرة . قال : خطبنا عمر بن الخطاب بالجابية فقال : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قام فينا مثل مقامي فيكم فقال " احفظوني في أصحابي . ثم الذين يلونهم . ثم الذين يلونهم ثم يفشو الكذب حتى يشهد الرجل وما يستشهد ويحلف وما يستخلف في الزوائد : رجال إسناده ثقات ، إلا أن فيه عبد الملك بن عمير وهو مدلس ، وقد رواه بالعنعنة .
وسنن الترمذي / ج: 3 ص : 315 و376
وسنن الترمذي / ج: 5 ص : 357
ومستدرك الحاكم / ج: 1 ص : 114
» تاريخ المدينة / ج: 3 ص : 826 :
حدثنا أحمد بن معاوية قال ، سمعت أبا عبد الله محمَّد بن سليمان بن عطاء بن قيس الحراني قال ، حدثني أبي سليمان بن عطاء ، عن مسلمة بن عبد الله الجهني ، عن عمه أبي مسجعة بن ربعي الجهني قال : لما قدم عمر رضي الله عنه الجابية لغرض الخراج وذلك بعد وقعة اليرموك شهدته دعا بكرسي من كراسي الكنيسة فقام عليه فقال : إنَّ نبي الله صلى الله عليه وسلم قام فينا فقال : أيها الناس أكرموا أصحابي فإن خياركم أصحابي ألا ثمَّ الذين يلونهم ألا ثم الذين يلونهم ألا ثم يظهر العرب ويكثر الحلف حتى يحلف الحالف وإن لم يستحلف ، ويشهد الشاهد وإن لم يستشهد ، ألا فمن أراد بحبوحة الجنة فعليكم بالجماعة ، الجماعة تدرئكم على الجماعة ، ألا وإن الشيطان ذنب بني آدم وهو مع الواحد ، وهو من الاثنين أبعد ، ألا لا يخلون رجل بامرأة لا تحل له إلا كان الشيطان ثالثهما ، ألا ومن ساءته سيئاته وسرته حسناته فهو مؤمن ، قمت فيكم بقدر ما قام فينا رسول الله صلى الله عليه وسلم . ثم ارتحل حتى نزل أذرعات وقد ولى على الشام يزيد بن أبي سفيان فدعا بغدائه .
• ورووا عن النبيِّ أنه قال : الخير في جيلين من الصحابة فقط .. ثم تنهار الأمة !!
» كنز العمال / ج: 11 ص : 532 :
32487 ـ أكرموا أصحابي ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم ، ثم يظهر الكذب حتى يحلف المرء قبل أن يستحلف ويشهد قبل أن يستشهد ، فمن أراد بحبوحة الجنة فعليه بالجماعة وإياكم والفرقة ! فإن الشيطان مع الواحد وهو من الاثنين أبعد ، ولا يخلون رجل بامرأة فإن ثالثهما الشيطان ، ومن سرته حسنته وساءته سيئته فهو مؤمن . ( حم ، ع ، خط ، كر عن عمر ) .
32488 ـ ( أوصيكم بأصحابي خيراً ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم ، ثم يفشو الكذب حتى يحلف الرجل ولايستحلف ويشهد الشاهد ولا يستشهد ، ألا ! لايخلونَّ رجل بامرأة إلا كان ثالثهما الشيطان ، عليكم بالجماعة وإياكم والفرقة ! فإن الشيطان مع الواحد وهو من الاثنين أبعد ، من أراد بحبوحة الجنة فليلزم الجماعة ، ومن سرته حسنته وساءته سيئته فذلكم المؤمن . ( الشافعي ، ط والحميدي ، ش ، حم والعدني والحارث وابن منيع ومسدد وعبد بن حميد ، ت : حسن صحيح غريب ، ن والطحاوي ، ع ، حب والشاشي وابن جرير ، قط في العلل ، ك ، هق ، ض عن عمر ) .
• ابن كثير استحى بنبوءة عمر.. فاخترع لكلامه تفسيراً لم يقصده عمر !!
» سيرة ابن كثير / ج: 4 ص : 427 :
وقد قدمنا ما رواه صاحبا الصحيح من حديث عمر بن الخطاب أنه قال : نزل قوله تعالى : ( اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام ديناً ) يوم الجمعة ورسول الله صلى الله عليه وسلم واقِف بعرفة . وروينا من طريق جيد : أن عمر بن الخطاب حين نزلت هذه الآية بكى ، فقيل : ما يبكيك ؟ فقال : إنه ليس بعد الكمال إلا النقصان . وكأنه استشعر وفاة النبيِّ صلى الله عليه وسلم .
والبداية والنهاية / ج: 5 ص : 234 .
• الحديث الذي تذرع به ابن كثير وأغمض عينيه عن غيره !!
» الدر المنثور / ج: 2 ص : 258 :
وأخرج إسحق بن راهويه في مسنده وعبد بن حميد عن أبي العالية قال كانوا عند عمر فذكروا هذه الآية فقال رجل من أهل الكتاب لو علمنا أي يوم نزلت هذه الآية لاتخذنا عيداً ، فقال عمر الحمد لله الذي جعله لنا عيداً نزلت يوم عرفة واليوم الثاني يوم النحر فأكمل لنا الأمر فعلمنا أن الأمر بعد ذلك في انتقاص .
وأخرج ابن أبي شيبة وابن جرير عن عنترة قال لما نزلت ( اليوم أكملت لكم دينكم ) وذلك يوم الحج الأكبر بكى عمر فقال له النبيُّ صلى الله عليه وسلم ما يبكيك قال أبكاني أنا كنا في زيادة في ديننا فأما إذ كمل فإنه لم يكمل شيء قط إلا نقص فقال صدقت.
وتنبأ عمر بهلاك العرب قريباً من عصره !
• وماذا يصنع ابن كثير بهذه النبوءة العمرية ؟!!
» كنز العمال / ج: 11 ص : 267 :
31477 ـ عن عمر قال : قد علمت متى تهلك العرب وربِّ الكعبة ! إذا ولى أمرهم من لم يصحب الرسول صلى الله عليه وسلم ولم يعالج أمر الجاهلية . ( ابن سعد ، ك ، هب ) .
• لم يرد عمر توسيع الفتوح .. لأن العرب لا تصلح إلا حيث يصلح البعير !!
» تاريخ الطبري / ج: 3 ص : 80 :
ثم كتب سعد إلى عمر بما فتح الله على المسلمين فكتب إليه عمر أن قف ولا تطلبوا غير ذلك فكتب إليه سعد أيضا إنما هي سربة أدركناها والأرض بين أيدينا ، فكتب إليه عمر أن قف مكانك ولا تتبعهم واتخذ للمسلمين دار جهرة ومنزل جهاد ولا تجعل بيني وبين المسلمين بحراً !! فنزل سعد بالناس الأنبار فاحتووها وأصابتهم بها الحمى فلم توافقهم فكتب سعد إلى عمر يخبره بذلك ، فكتب إلى سعد أنه لا يصلح العرب إلا حيث يصلح البعير والشاة في منابت العشب فانظر فلاة في جنب البحر فارتد للمسلمين بها منزلا . قال فسار سعد حتى نزل كوفة عمر بن سعد ....

وتنبأ عمر بخراب مكة وهدم الكعبة وزوالها !
• البخاري يأخذ عنوان الباب من حديث عمر ويضعه لحديث النبيِّ عن المهدي !!
» البخاري / ج: 2 ص : 159 :
باب هدم الكعبة . قالت عائشة رضي الله عنها قال النبيُّ صلى الله عليه وسلم يغزو جيش الكعبة فيخسف بهم !!
• هل أخذ عمر التنبؤ بخراب مكة نهائياً من كعب الأحبار ؟!
» مسند أحمد / ج: 1 ص : 23 :
حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن ثنا ابن لهيعة ثنا أبو الزبير عن جابر أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أخبره أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : سيخرج أهل مكة ثم لا يعبر بها أولا يعبر بها إلا قليل ثم تمتلئ وتبنى ثم يخرجون منها فلا يعودون فيها أبداً !!
» مسند أحمد / ج: 3 ص : 347 :
... حدثنا موسى حدثنا ابن لهيعة عن أبي الزبير عن جابر أنه أخبره أن عمر بن الخطاب أخبره أنه سمع النبيَّ صلى الله عليه وسلم يقول : سيخرج أهل مكة منها ثم لا يعمروها أولا تعمر إلا قليلاً ثم تعمر وتمتلئ وتبنى ثم يخرجون منها فلا يعودون إليها أبداً .
» كنز العمال / ج: 14 ص : 218 :
38459 ـ سيخرج أهل مكة ثم لا يعبر بها إلا قليل ثم تمتلئ وتبنى ، ثم يخرجون منها فلا يعودون فيها أبداً ( حم عن عمر ) .
» كنز العمال / ج: 14 ص : 223 :
38489 ـ لا تقوم الساعة حتى يرفع الركن والقرآن ( السجزي عن عمر ) .
» مجمع الزوائد / ج: 3 ص : 298 :
( باب خروج أهل مكة منها ) عن عمر بن الخطاب أنه سمع النبيَّ صلى الله عليه وسلم يقول : سيخرج أهل مكة منها ولا يعمرونها إلا قليلاً ثم تعمر وتمتلئ وتبنى ثم يخرجون منها ولا يعودون إليها . رواه أحمد وأبو يعلي وفيه ابن لهيعة وحديثه حسن . وبقية رجاله رجال الصحيح .
• أما ابن عمر وغيره .... فقد أخذوا ذلك من عمر !!
( باب في هدم الكعبة ) عن عبد الله بن عمرو قال سمعت النبيَّ صلى الله عليه وسلم يقول : يخرب الكعبة ذو السويقتين من الحبشة ويسلبها حليتها ويجردها من كسوتها ولكأني أنظر إليه أصيلع أقيرع يصرب عليها بمسحاته ومعوله . رواه أحمد والطبراني في الكبير وفيه ابن إسحاق وهو ثقة ولكنه مدلس .
وعن سعيد بن سمعان قال سمعت أبا هريرة يخبر أبا قتادة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : يبايع لرجل بين الركن والمقام ولن يستحل البيت إلا أهله فإذا استحلوه فلا تسل عن هلكة العرب ثم تأتي الحبشة فتخربه خراباً لا يعمر بعده أبداً وهم الذين يستخرجون كنزه . قلت في الصحيح بعضه رواه أحمد ورجاله ثقات .
• أكثروا الطواف بالبيت قبل أن يرفع وينسى الناس مكانه !!
» الدر المنثور / ج: 1 ص : 136 :
وأخرج البزار في مسنده وابن خزيمة وابن حبان والطبراني والحاكم وصححه عن ابن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : استمتعوا بهذا البيت فقد هدم مرتين ويرفع في الثالثة !!
» مستدرك الحاكم / ج: 1 ص : 441 :
( أخبرنا ) أبو بكر بن إسحاق أنبأ محمَّد بن عيسى بن السكن الواسطي ثنا عمرو بن عون ثنا سفيان بن حبيب ثنا حميد الطويل عن بكر بن عبد الله المزني عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : استمتعوا من هذا البيت فإنه قد هدم مرتين ويرفع الثالثة . هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه
» كنز العمال / ج: 12 ص : 195 :
34635 ـ استمتعوا من هذا البيت فإنَّه قد هدم مرتين ويرفع في الثالثة ( طب ، ك عن ابن عمر ) .
هامش : قال المناوي في الفيض ( 1 / 500 ) قال الحاكم في المستدرك صحيح على شرطهما وأقرَّه الذهبي وقال الهيثمي : رجال الطبراني ثقات ص .


 

 

 



 







عرض البوم صور الشيخ عباس محمد   رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


الساعة الآن 03:09 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd