زيارة عـاشوراء   

بسم الله الرحمن الرحيم اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا اَبا عَبْدِاللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يَا بْنَ رَسُولِ اللهِ(السَّلامُ عَلَيكَ يا خِيَرَةِ اللهِ وابْنَ خَيرَتِهِ) اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يَا بْنَ اَميرِ الْمُؤْمِنينَ وَابْنَ سَيِّدِ الْوَصِيّينَ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يَا بْنَ فاطِمَةَ سَيِّدَةِ نِساءِ الْعالَمينَ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا ثارَ اللهِ وَابْنَ ثارِهِ وَالْوِتْرَ الْمَوْتُورَ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ وَعَلَى الاَْرْواحِ الَّتي حَلَّتْ بِفِنائِكَ عَلَيْكُمْ مِنّي جَميعاً سَلامُ اللهِ اَبَداً ما بَقيتُ وَبَقِىَ اللَّيْلُ وَالنَّهارُ، يا اَبا عَبْدِاللهِ لَقَدْ عَظُمَتِ الرَّزِيَّةُ وَجَلَّتْ وَعَظُمَتِ الْمُصيبَةُ بِكَ عَلَيْنا وَعَلى جَميعِ اَهْلِ الاِْسْلامِ وَجَلَّتْ وَعَظُمَتْ مُصيبَتُكَ فِي السَّماواتِ عَلى جَميعِ اَهْلِ السَّماواتِ، فَلَعَنَ اللهُ اُمَّةً اَسَّسَتْ اَساسَ الظُّلْمِ وَالْجَوْرِ عَلَيْكُمْ اَهْلَ الْبَيْتِ، وَلَعَنَ اللهُ اُمَّةً دَفَعَتْكُمْ عَنْ مَقامِكُمْ وَاَزالَتْكُمْ عَنْ مَراتِبِكُمُ الَّتي رَتَّبَكُمُ اللهُ فيها، وَلَعَنَ اللهُ اُمَّةً قَتَلَتْكُمْ وَلَعَنَ اللهُ الْمُمَهِّدينَ لَهُمْ بِالَّتمْكينِ مِنْ قِتالِكُمْ، بَرِئْتُ اِلَى اللهِ وَاِلَيْكُمْ مِنْهُمْ وَمِنْ اَشْياعِهِمْ وَاَتْباعِهِمْ وَاَوْلِيائِهِم، يا اَبا عَبْدِاللهِ اِنّي سِلْمٌ لِمَنْ سالَمَكُمْ وَحَرْبٌ لِمَنْ حارَبَكُمْ اِلى يَوْمِ الْقِيامَةِ، وَلَعَنَ اللهُ آلَ زِياد وَآلَ مَرْوانَ، وَلَعَنَ اللهُ بَني اُمَيَّةَ قاطِبَةً، وَلَعَنَ اللهُ ابْنَ مَرْجانَةَ، وَلَعَنَ اللهُ عُمَرَ بْنَ سَعْد، وَلَعَنَ اللهُ شِمْراً، وَلَعَنَ اللهُ اُمَّةً اَسْرَجَتْ وَاَلْجَمَتْ وَتَنَقَّبَتْ لِقِتالِكَ، بِاَبي اَنْتَ وَاُمّي لَقَدْ عَظُمَ مُصابي بِكَ فَاَسْأَلُ اللهَ الَّذي َكْرَمَ مَقامَكَ وَاَكْرَمَني اَنْ يَرْزُقَني طَلَبَ ثارِكَ مَعَ اِمام مَنْصُور مِنْ اَهْلِ بَيْتِ مُحَمَّد صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ، اَللّـهُمَّ اجْعَلْني عِنْدَكَ وَجيهاً بِالْحُسَيْنِ عَلَيْهِ السَّلامُ فِي الدُّنْيا وَالاْخِرَةِ، يا اَبا عَبْدِاللهِ اِنّي اَتَقَرَّبُ اِلى اللهِ وَ اِلى رَسُولِهِ وَاِلى اَميرِ الْمُؤْمِنينَ وَاِلى فاطِمَةَ وَاِلَى الْحَسَنِ وَاِلَيْكَ بِمُوالاتِكَ وَبِالْبَراءَةِ (مِمَّنْ قاتَلَكَ وَنَصَبَ لَكَ الْحَرْبَ وَبِالْبَراءَةِ مِمَّنْ اَسَسَّ اَساسَ الظُّلْمِ وَالْجَوْرِ عَلَيْكُمْ وَاَبْرَأُ اِلَى اللهِ وَاِلى رَسُولِهِ) مِمَّنْ اَسَسَّ اَساسَ ذلِكَ وَبَنى عَلَيْهِ بُنْيانَهُ وَجَرى فِي ظُلْمِهِ وَجَوْرِهِ عَلَيْكُمْ وَعلى اَشْياعِكُمْ، بَرِئْتُ اِلَى اللهِ وَاِلَيْكُمْ مِنْهُمْ وَاَتَقَرَّبُ اِلَى اللهِ ثُمَّ اِلَيْكُمْ بِمُوالاتِكُمْ وَمُوالاةِ وَلِيِّكُمْ وَبِالْبَراءَةِ مِنْ اَعْدائِكُمْ وَالنّاصِبينَ لَكُمُ الْحَرْبَ وَبِالْبَراءَةِ مِنْ اَشْياعِهِمْ وَاَتْباعِهِمْ، اِنّي سِلْمٌ لِمَنْ سالَمَكُمْ وَحَرْبٌ لِمَنْ حارَبَكُمْ وَوَلِىٌّ لِمَنْ والاكُمْ وَعَدُوٌّ لِمَنْ عاداكُمْ فَاَسْأَلُ اللهَ الَّذي أكْرَمَني بِمَعْرِفَتِكُمْ وَمَعْرِفَةِ اَوْلِيائِكُمْ وَرَزَقَنِى الْبَراءَةَ مِنْ اَعْدائِكُمْ اَنْ يَجْعَلَني مَعَكُمْ فِي الدُّنْيا وَالاْخِرَةِ وَاَنْ يُثَبِّتَ لي عِنْدَكُمْ قَدَمَ صِدْق فِي الدُّنْيا وَالاْخِرَةِ وَاَسْأَلُهُ اَنْ يُبَلِّغَنِى الْمَقامَ الَْمحْمُودَ لَكُمْ عِنْدَ اللهِ وَاَنْ يَرْزُقَني طَلَبَ ثاري مَعَ اِمام هُدىً ظاهِر ناطِق بِالْحَقِّ مِنْكُمْ وَاَسْألُ اللهَ بِحَقِّكُمْ وَبِالشَّأنِ الَّذي لَكُمْ عِنْدَهُ اَنْ يُعْطِيَني بِمُصابي بِكُمْ اَفْضَلَ ما يُعْطي مُصاباً بِمُصيبَتِهِ مُصيبَةً ما اَعْظَمَها وَاَعْظَمَ رَزِيَّتَها فِي الاِْسْلامِ وَفِي جَميعِ السَّماواتِ وَالاْرْضِ اَللّـهُمَّ اجْعَلْني فِي مَقامي هذا مِمَّنْ تَنالُهُ مِنْكَ صَلَواتٌ وَرَحْمَةٌ وَمَغْفِرَةٌ، اَللّـهُمَّ اجْعَلْ مَحْياىَ مَحْيا مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد وَمَماتي مَماتَ مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد، اَللّـهُمَّ اِنَّ هذا يَوْمٌ تَبَرَّكَتْ بِهِ بَنُو اُمَيَّةَ وَابْنُ آكِلَةِ الاَْكبادِ اللَّعينُ ابْنُ اللَّعينِ عَلى لِسانِكَ وَلِسانِ نَبِيِّكَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ فِي كُلِّ مَوْطِن وَمَوْقِف وَقَفَ فيهِ نَبِيُّكَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ، اَللّـهُمَّ الْعَنْ اَبا سُفْيانَ وَمُعاوِيَةَ وَيَزيدَ ابْنَ مُعاوِيَةَ عَلَيْهِمْ مِنْكَ اللَّعْنَةُ اَبَدَ الاْبِدينَ، وَهذا يَوْمٌ فَرِحَتْ بِهِ آلُ زِياد وَآلُ مَرْوانَ بِقَتْلِهِمُ الْحُسَيْنَ صَلَواتُ اللهِ عَلَيْهِ، اَللّـهُمَّ فَضاعِفْ عَلَيْهِمُ اللَّعْنَ مِنْكَ وَالْعَذابَ (الاَْليمَ) اَللّـهُمَّ اِنّي اَتَقَرَّبُ اِلَيْكَ فِي هذَا الْيَوْمِ وَفِي مَوْقِفي هذا وَاَيّامِ حَياتي بِالْبَراءَةِ مِنْهُمْ وَاللَّعْنَةِ عَلَيْهِمْ وَبِالْمُوالاةِ لِنَبِيِّكَ وَآلِ نَبِيِّكَ عَلَيْهِ وَعَلَيْهِمُ اَلسَّلامُ ثمّ تقول مائة مرّة : اَللّـهُمَّ الْعَنْ اَوَّلَ ظالِم ظَلَمَ حَقَّ مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد وَآخِرَ تابِع لَهُ عَلى ذلِكَ، اَللّـهُمَّ الْعَنِ الْعِصابَةَ الَّتي جاهَدَتِ الْحُسَيْنَ (عليه السلام) وَشايَعَتْ وَبايَعَتْ وَتابَعَتْ عَلى قَتْلِهِ، اَللّـهُمَّ الْعَنْهُمْ جَميعاً ثمّ تقول مائة مرّة : اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا اَبا عَبْدِاللهِ وَعَلَى الاَْرْواحِ الَّتي حَلَّتْ بِفِنائِكَ عَلَيْكَ مِنّي سَلامُ اللهِ اَبَداً ما بَقيتُ وَبَقِيَ اللَّيْلُ وَالنَّهارُ وَلا جَعَلَهُ اللهُ آخِرَ الْعَهْدِ مِنّي لِزِيارَتِكُمْ، اَلسَّلامُ عَلَى الْحُسَيْنِ وَعَلى عَلِيِّ بْنِ الْحُسَيْنِ وَعَلى اَوْلادِ الْحُسَيْنِ وَعَلى اَصْحابِ الْحُسَيْنِ، ثمّ تقول : اَللّـهُمَّ خُصَّ اَنْتَ اَوَّلَ ظالِم بِاللَّعْنِ مِنّي وَابْدَأْ بِهِ اَوَّلاً ثُمَّ (الْعَنِ) الثّانيَ وَالثّالِثَ وَالرّابِعَ اَللّـهُمَّ الْعَنْ يَزيدَ خامِساً وَالْعَنْ عُبَيْدَ اللهِ بْنَ زِياد وَابْنَ مَرْجانَةَ وَعُمَرَ بْنَ سَعْد وَشِمْراً وَآلَ اَبي سُفْيانَ وَآلَ زِياد وَآلَ مَرْوانَ اِلى يَوْمِ الْقِيامَةِ ثمّ تسجد وتقُول : اَللّـهُمَّ لَكَ الْحَمْدُ حَمْدَ الشّاكِرينَ لَكَ عَلى مُصابِهِمْ اَلْحَمْدُ للهِ عَلى عَظيمِ رَزِيَّتي اَللّـهُمَّ ارْزُقْني شَفاعَةَ الْحُسَيْنِ يَوْمَ الْوُرُودِ وَثَبِّتْ لي قَدَمَ صِدْق عِنْدَكَ مَعَ الْحُسَيْنِ وَاَصْحابِ الْحُسَيْنِ اَلَّذينَ بَذَلُوا مُهَجَهُمْ دُونَ الْحُسَيْنِ عَلَيْهِ السَّلامُ .





إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
قديم 02-16-2013, 01:06 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
مواليه اهل البيت
اللقب:
عضو نشيط

البيانات
التسجيل: Feb 2013
العضوية: 66490
المشاركات: 24 [+]
بمعدل : 0.01 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
مواليه اهل البيت غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : ● كرامات اهل البيت عليهم السلام ●
ممتاز محبي فاطمه الزهراء يدخلوا رجاء

 

الَلَّهٌمَّ صَلَّ عَلَىَ مٌحَمَّدْ وَآلِ مُحّمَّدْ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ وَالْعَنْ أَعْدَائَهُمْ






السلام عليكم ورحمة الله وبركاته







أنقل لكم ما سمعته من إحدى محاضرات فضيلة الشيخ عبدالرضا معاش التي ألقاها في البحرين وأذيعت في قناة فورتين (الأربعة عشر معصوم صلوات الله وسلامه عليهم اجمعين) حيث قام الشيخ بنقل ما سمعه من أحد الشيوخ وأئمة المساجد في المدينة المنورة حيث كان الأخير يقرأ على جماعة من شيعة القطيف مصيبة الزهراء عليها السلام في ذكرى وفاتها-هذا وأعتذر عن أي سهو أو خطأ أو تقصير- يقول شيخ المدينة



قرأت المصيبة حيث بكى الجماعة وتوقفوا عن البكاء لدى انتهائي من القراءة إلا أن أحدهم لم يتوقف بل ظل يضج بالبكاء والنحيب فاقتربت منه بعد أن أيقنت أن وراء هذا الشخص سر وقضية . سألته عن سبب عدم توقفه عن البكاء فقال: إنما هي الزهراء أنقذتني من جهنم ، وأنا الآن هنا. ثم شرع في ذكر قصته.. قال:


أصبت في حادث سيارة ولم أحس بنفسي إلا وأنا في صحراء.. كنت وحدي حتى رأيت شخصين متجهين نحوي ولما اقتربا مني سمعت أحدهما يقول للآخر: ماذا نعمل له؟ فأجابه الآخر: لا فائدة... هذا ملفه أسود.. كله أعماله سيئة.. هذا أمره محسوم!
بعد ذلك طوقا عنقي بشيء غاية في الثقل لم أستطع معه الحراك ثم ضرباني ضربة قفزت معها من شدة الألم وأخذا يواصلان ضربي، وصرت على هذا الحال طوال الليل كلما كانا يضربانني كنت أطفر من الألم من بقعة لأخرى وبلغ الألم بي أن صرخت بهما: اتركووووووني... حتى أحسست وأنا في ظلمة الليل أنني على شفا حفرة ملتهبة فأدركت أنها النهاية... وفي تلك اللحظة جاءني الإلهام أن أصرخ: يا حبيبي يارسول الله... وأخذت أبكي وأخاطبه: أنا خادم ابنتك فاطمة...
وإذا بكرسي من نور جيء به إلى الطرف المقابل من الحفرة التي كنت عندها، فجاء رسول الله (صلى الله عليه وآله) وجلس على الكرسي فجاءت امرأة جليلة القدر أدركت أنها فاطمة الزهراء عليها السلام همست في أذن أبيها فاستبشر وأظنني أنها قالت له أنني أخدم لأجلها في المجالس..أحضر وأكنس وأوزع وغيرها من الأمور.
بعدها نظر إلي رسول الله (صلى الله عليه وآله) و خاطبني قائلا: أتريد البقاء عندنا أم العودة لدار الدنيا؟ فقلت: سيدي أريد أن أكون معكم تحت رايتكم... أنا لا أريد الدنيا... وإذا بي أرى عمودا من نور نظر إليه رسول الله (صلى الله عليه وآله) وقال: في حياتك بقية. فتوسلت إلى رسول الله: سيدي ... أنا الدنيا لا أريدها بعد الآن.. فقال (صلى الله عليه وآله): أبوك وأمك جاءا إلي متوسلين بي إلى الله ويجب أن تعود للدنيا. في تلك اللحظة فتحت عيني على أصوات الصلوات على محمد وآله (اللهم صل على محمد وآل محمد) وقول المحيطين بي: (فتح عينيه).. وإذا بي على سرير في مستشفى وقيل لي أني أصبت في حادث سيارة فدخلت في غيبوبة لثلاثة أشهر حتى أفقت في تلك اللحظة وقد أدخلت إثر ذلك لمستشفى الدمام الذي كنت أرقد على أحد أسرته في العناية المركزة ولما سألت عن أبي وأمي قيل لي أنهما في زيارة لرسول الله (صلى الله عليه وآله) في المدينة المنورة يتوسلان به إلى الله من أجلي. (اللهم صل على محمد وآل محمد) منقول للفائدة


 

 

 



 




عرض البوم صور مواليه اهل البيت  

رد مع اقتباس

قديم 02-16-2013, 03:25 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
هيبـه ملك
اللقب:
عضو مميز
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية هيبـه ملك

البيانات
التسجيل: Jan 2012
العضوية: 64327
المشاركات: 154 [+]
بمعدل : 0.07 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
هيبـه ملك غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مواليه اهل البيت المنتدى : ● كرامات اهل البيت عليهم السلام ●
افتراضي

 

سلآآآم الله على أم أبيــهــآآ ...مولآتـي فــآآطمه الزهرآآء روحي فـدآهـآ..!!
بـوركتـي أختـي الفـآآآضلـه ..
وجعلهـ مـآ نقلتـي ثقلاً فـي ميـزآآن حسنآتكِ ..
وأنآلك الرحمن شفآعه الزهرآء (ع) ..


 

 

 



 




عرض البوم صور هيبـه ملك  

توقيع : هيبـه ملك

ماهوب أناآآ اللي ينلعب بــي شطرنج ...محــــد يحــــدد <مكـــاني> بكيفــه ..!!
و واآآثـــق الخطـــــوة يـمــشي < ملكــاً> !!

رد مع اقتباس
قديم 02-18-2013, 11:10 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
فاطميّة الهوى
اللقب:
شخصية مهمة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فاطميّة الهوى

البيانات
التسجيل: Feb 2012
العضوية: 65146
المشاركات: 2,590 [+]
بمعدل : 1.24 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
فاطميّة الهوى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مواليه اهل البيت المنتدى : ● كرامات اهل البيت عليهم السلام ●
افتراضي

 

السلام على الصديقة الطاهرة سيدة نساء العالمين
أحسنتم وبارك الله بكم..رزقنا الله شفاعتها حين لا ينفع مال ولا بنون


 

 

 



 




عرض البوم صور فاطميّة الهوى  

توقيع : فاطميّة الهوى


][ ي صآحبَ الزمآن آغ'ـٍثنا ، يَ صآحبَ الزمآن آدرڪنا ][

لا تنســوا خادمتكم الصغيرة من صالح دعائكم..في أمان الله

رد مع اقتباس
قديم 02-18-2013, 02:24 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
روح قلبي علي عليه السلام
اللقب:
عضو نشيط
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية روح قلبي علي عليه السلام

البيانات
التسجيل: Feb 2013
العضوية: 66458
المشاركات: 24 [+]
بمعدل : 0.01 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
روح قلبي علي عليه السلام غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مواليه اهل البيت المنتدى : ● كرامات اهل البيت عليهم السلام ●
افتراضي

 

اللهم صل على فاطمة و أبيها و بعليها و بنيها و السر المستودع فيها

سلمو على النقل


 

 

 



 




عرض البوم صور روح قلبي علي عليه السلام  

رد مع اقتباس

قديم 06-29-2015, 01:27 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
أهل البيت
اللقب:
عضو فعال
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية أهل البيت

البيانات
التسجيل: Jun 2015
العضوية: 67771
المشاركات: 64 [+]
بمعدل : 0.07 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
أهل البيت غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مواليه اهل البيت المنتدى : ● كرامات اهل البيت عليهم السلام ●
افتراضي

 

سلآآآم الله على أم أبيــهــآآ ...مولآتـي فــآآطمه الزهرآآء روحي فـدآهـآ..!!


 

 

 



 




عرض البوم صور أهل البيت  

رد مع اقتباس

قديم 09-10-2015, 10:38 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
كورلاين
اللقب:
عضو جديد

البيانات
التسجيل: Jun 2012
العضوية: 65114
المشاركات: 16 [+]
بمعدل : 0.01 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
كورلاين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مواليه اهل البيت المنتدى : ● كرامات اهل البيت عليهم السلام ●
افتراضي

 

السلام على الصديقة الطاهرة سيدة نساء العالمين
أحسنتم وبارك الله بكم..رزقنا الله شفاعتها حين لا ينفع مال ولا بنون
اللهم صل على محمد وال محمد


 

 

 



 




عرض البوم صور كورلاين  

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

Loading...


Powered by vBulletin Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd