المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نسب الرسول الاعظم عليه افضل الصلوات واتم التسليم


يا علي
10-31-2010, 07:56 PM
نسب الرسول (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)الاعظم (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)عليه (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)افضل (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)الصلوات (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)واتم (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)التسليم


نسبه

1 ـ عن ابن عباس قال: سمعت رسول الله (صلى الله عليه (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)وآله) يقول: أنا محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن مهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن ألياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان بن أد بن أدد بن الهميسع بن يشعب بن شيث بن جميل بن قيدار بن إسماعيل بن إبراهيم بن تارخ بن ناحور بن أشوع بن أرعوس بن فالغ بن عابر ـ وهو هود النبي ـ بن شاع بن أرفخشد بن سام بن نوح بن لمك بن متوشلخ بن أقنوخ ـ وهو إدريس ـ بن يرد بن قينان بن أنوس بن شيث بن آدم (عليه السلام)(1).

2 ـ وقال رسول الله (صلى الله عليه (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)وآله): كنت وآدم في الجنة في صلبه، ورُكب بي السفينة في صلب أبي نوح، وقُذف بي في النار في صلب إبراهيم، لم يلتق أبواي قط على سفاح، ولم يزل الله ينقلني من الأصلاب الحسنة إلى الأرحام الطاهرة، صفي مهدي، لا ينشعب شعبتان إلاّ كنت في خيرها، قد أخذ الله بالنبوة ميثاقي، وبالإسلام عهدي، ونشر في التوراة والإنجيل ذكري وبين كل نسبي صفتي، تشرق الأرض بنوري، والغمام لوجهي وعلمني كتابه، ورقاني في سمائه، وشق لي اسماً من أسمائه، فذو العرش محمود وأنا محمد، وعدني أن يحبوني بالحوض والكوثر وأن يجعلني أول شافع وأول مشفع، ثم آخر جني من خير قرن لأمتي، وهم الهادون، يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر(2).



حال (آمنة بنت وهب) أم النبي (صلى الله عليه (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)وآله وسلم) (3)

كانت أفضل امرأة في قريش نسباً وموطناً، ويؤخذ من اللهجة التي كانت تتكلم بها السيدة آمنة أن أصلها من المدينة، وأن أخوتها كانوا يقطنون المدينة.

وقال ابن قتيبة: ولا يعلم أنه كان لآمنة أخ فيكون خال النبي (صلى الله عليه (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)وآله وسلم) ولكن بنو زهرة يقولون نحن أخوال النبي (صلى الله عليه (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)وآله وسلم) لأن آمنة منهم.

وكانت السيدة آمنة وفيّة لزوجها عبد الله والد الرسول (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)الله (صلى الله عليه (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)وآله وسلم) بعد وفاته.

فكانت تخرج في كل عام إلى المدينة تزور قبره، فلما أتى على رسول الله (صلى الله عليه (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)وآله وسلم) ست سنين خرجت زائرة لقبره ومعها عبد المطلب وأم (أيمن) حاضنة رسول الله (صلى الله عليه (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)وآله وسلم) فلما صارت بالأبواء منصرفة إلى مكة ماتت بها.



حملها برسول الله

ذكر السيد حسن الأمين في كتابه أعيان الشيعة في باب حملها بالرسول (صلى الله عليه (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)وآله وسلم)، حملت به أيام التشريق قالت: فما وجدت له مشقة حتى وضعته، ثم خرج أبوه عبد الله وأمه حامل به في تجارة له إلى الشام فلما عاد نزل على أخواله بني النجار بالمدينة فمرض ومات، ورسول الله (صلى الله عليه (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)وآله وسلم) حمل، وقيل عمره سنتين وأربعة أشهر، وقيل كان عمره سبعة أشهر، وقيل شهرين، وكان عبد الله فقيراً لم يخلف غير خمسة من الإبل وقطيع غنم وجارية اسمها بركة، وتكنَّى أم أيمن وهي التي حضنت النبي (صلى الله عليه (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)وآله وسلم).



ولادة النبي (محمد صلى الله عليه (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)وآله)

ولد (صلى الله عليه (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)وآله وسلم) بمكة يوم الجمعة أو يوم الاثنين عند طلوع الشمس أو عند طلوع الفجر أو عند الزوال (على اختلاف الأقوال) في السابع عشر من شهر ربيع الأول على المشهور بين الإمامية، وقال الكليني منهم لاثنتي عشرة ليلة مضت منه، وهو المشهور عند غيرهم.

واتفق الرواة على أنه (صلى الله عليه (http://www.elso9.net/showthread.php?t=6696)وآله وسلم) ولد عام الفيل بعد خمسة وخمسين يوماً أو خمسة وأربعين أو ثلاثين يوماً من هلاك أصحاب الفيل، لأربع وثلاثين سنة وثمانية أشهر أو لاثنتين وأربعين سنة مضت من ملك كسرى أنوشروان ولسبع بقين من ملكه.

وأرسلت آمنة إلى عبد المطلب تُبشره فسُرَّ بذلك ودخل عليها وقام عندها يدعو الله ويشكر ما أعطاه وقال:

هـــذا الغـــلام الطـيــب الأردان

الحمـــد لله الـــذي أعطـــانـــي

أعيـــذه بـــــالله ذي الأركـــــان

قـد ساد في المهد على الغلمان

أعيـــذه مــن شــرِّ ذي شـــنان

حتــــى أراه بـــالــــغ البـــنـيان

مـــن حـاســـد مضطرب العنان




نسبها:

آمنة بنت وهب بن عبد مناف بن زهرة بن كلاب بن مرّة بن كعب بن لؤي بن غالب، وأمها برة بنت أسد بن عبد العزى، وكان وهب سيد بني زهرة خطبها لعبد الله زوجه بها أبوه عبد المطلب، وكان سنُّ عبد الله يومئذ أربعاً وعشرين سنة.

1 ـ كنز العمال ـ المتقي الهندي: ج 6 ص 200.

2 ـ كنز العمال ـ المتقي الهندي: ج 6 ص 106.

3 ـ تنقيح المقال: ج 3 ص 69.

جمانة
09-27-2011, 04:43 PM
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

مجنونه بحيدر
10-07-2011, 01:49 PM
بارك الله فيك على ماطرحت لنا من الابداع المميز
ننتضر جديدك القادم الذي عودتنا لمواضيعك المشوقه دوماا
تحياتي

حسين
02-06-2012, 02:05 PM
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

عباس البابلي
02-07-2012, 08:24 PM
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .