المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الذكر ومعناه


هاجر
03-01-2013, 07:09 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم

عن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: ما من شيء إلا و له حد ينتهي إليه إلا الذكر فليس له حد ينتهي إليه فرض الله عز و جل الفرائض فمن أداهن فهو حدهن و شهر
رمضان فمن صامه فهو حده و الحج فمن حج فهو حده إلا الذكر فإن الله عز و جل لم يرض منه بالقليل و لم يجعل له حدا ينتهي إليه ثم تلا: «يا أيها الذين آمنوا اذكروا الله ذكرا كثيرا - و سبحوه بكرة و أصيلا» فقال: لم يجعل الله له حدا ينتهي إليه. قال: و كان أبي كثير الذكر لقد كنت أمشي معه و إنه ليذكر الله و آكل معه الطعام و إنه ليذكر الله و لقد كان يحدث القوم ما يشغله ذلك عن ذكر الله و كنت أرى لسانا لازقا بحنكه يقول: لا إله إلا الله. و كان يجمعنا فيأمرنا بالذكر حتى تطلع الشمس و يأمر بالقراءة من كان يقرأ منا و من كان لا يقرأ منا أمره بالذكر،
و البيت الذي يقرأ فيه القرآن و يذكر الله عز و جل فيه يكثر بركته و يحضره الملائكة و يهجره الشياطين و يضيء لأهل السماء كما يضيء الكوكب لأهل الأرض و البيت الذي لا يقرأ فيه القرآن و لا يذكر الله يقل بركته و يهجره الملائكة و يحضره الشياطين.
و قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): أ لا أخبركم بخير أعمالكم أرفعها في درجاتكم و أزكاها عند مليككم و خير لكم من الدينار و الدرهم و خير لكم من أن تلقوا عدوكم فتقتلوهم و يقتلوكم؟ فقالوا: بلى. قال: ذكر الله عز و جل كثيرا. ثم قال: جاء رجل إلى النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) فقال: من خير أهل المسجد؟ فقال: أكثرهم لله ذكرا. و قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): من أعطي لسانا ذاكرا فلقد أعطي خير الدنيا و الآخرة. و قال في قوله تعالى: «و لا تمنن تستكثر» قال: لا تستكثر ما عملت من خير لله. ,وعن قال أمير المؤمنين (عليه السلام): من ذكر الله في السر فقد ذكر الله كثيرا إن المنافقين كانوا يذكرون الله علانية و لا يذكرونه في السر فقال الله عز و جل: «يراءون الناس و لا يذكرون الله إلا قليلا».

و قال أبو عبد الله (عليه السلام): ما ابتلي المؤمن بشيء أشد عليه من ثلاث خصال يحرمها. قيل: و ما هي؟ قال: المواساة في ذات يده، و الإنصاف من نفسه، و ذكر الله كثيرا. أما إني لا أقول: سبحان الله و الحمد لله و لا إله إلا الله و الله أكبر و إن كان منه و لكن ذكر الله عند ما أحل له و ذكر الله عند ما حرم عليه.

منقول للفائده أسألكم الدعاء

عاشق نور الزهراء
03-01-2013, 12:26 PM
مواضيعك المفيدة تنير أقسام منتدانا المبارك أختي العزيزة هاجر، تقبلوا مروري

ام فدك
03-01-2013, 03:39 PM
وفقك الله لكل خير وجعلك من انصار الحجه

*ولاية علي*
03-01-2013, 04:46 PM
السلام عليكم

اختنا الفاضلة هاجر

الله يجزيكم خير ابدعتي بالاختيار ووفقتي بالنقل المبارك


موفقين لكل خير

بارقة امل
03-01-2013, 10:37 PM
جـــــــــــــــزيتم خـــــــــيرااا

هاجر
03-02-2013, 04:13 AM
اخوتي عاشق نور الزهراء،،
ام فدك ،،
ولاية علي ،،
بارقة أمل،،
اشكر تواجدكم لقد زانت صفحتي بكم
وفقكم الله للخير والصلاح

نسيت
03-02-2013, 11:45 PM
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم