المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : العباس بين رضا الله و اقوال المشككين


عاشقة الزهراء
01-05-2012, 10:58 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد و عجل فرجهم و ألعن عدوهم

ماذا عسى المرئ ان يقول في واقعة ألطف وأشخاصها الأفذاذ الذين يكفي أنهم صنعوا التأريخ ولم يصنعهم فهم خير الأصحاب على مر العصور وذلك بشهادة اهل العصمة (ع) وهم رجال قدموا المثل الأكبر للتضحية في سبيل الله بكل ما يملكالإنسان من نفس ونفيس . هذا عن أصحاب الحسين (ع) فماذا يقول أمثالي نحن المقصرين عن أهل بيت الحسين (ع) كأبي الفضل العباس (ع) قمر بني هاشم وفارس ألطف وظهر الحسين (ع) وحامل رآيته, لكن عزائي هو كما يقولون (الذي لا يدرك كله لا يترك جله) وفي ما يلي رفع شبهة قد وضعها المشككين من المخالفين أو من قاصري النظر من الموالين وهي : -

ان العباس (ع) لم يكن قائدا ميدانيا محترفا لأنه لو كان كذلك لشرب الماء عندما أتيحت له الفرصة ليتقوى به على القتال والدفاع عن حياض معسكر الحسين (ع) ’ والعطش كما يدعون عامل من عوامل الضعف عند القتال ؟

قبل الجواب عن هذه الشبهة لابد من التقديم بشيء من الإيضاح حول علاقة العبد بربه والنتائج التي تترتب على ذلك من حيث الجعل والاختيار من قبل الله تعالى للعبد أو الأمر والطاعة والإخلاص وعلى ذلك تنقسم العصمة (أي عصمة العبد من الأخطاء) إلى نوعين هما :-

أولا- العصمة الواجبة الأولية :-

وهي التي تكون في أشخاص قد اختبر الله سرائرهم قبل خلق الدنيا فجعلها فيهم جعلا والله سبحانه وتعالى هو عالم الغيب والشهادة ولا يعزب عن علمه شيء في الأرض ولا في السماء ودليل هذه العصمة من القرآن :-

{وَإِذَا جَاءتْهُمْ آيَةٌ قَالُواْ لَن نُّؤْمِنَ حَتَّى نُؤْتَى مِثْلَ مَا أُوتِيَ رُسُلُ اللّهِ اللّهُ أَعْلَمُ حَيْثُ يَجْعَلُ رِسَالَتَهُ سَيُصِيبُ الَّذِينَ أَجْرَمُواْ صَغَارٌ عِندَ اللّهِ وَعَذَابٌ شَدِيدٌ بِمَا كَانُواْ يَمْكُرُونَ }الأنعام124

وهذا دليل على عصمة الانبياء والمرسلين والاولياء من آل محمد (صلى الله عليه وآله) لان حمل الرسالة الى الناس جعل من الله وليس اكتساب ومن مميزات هذه العصمة العلم وعدم الاخطأ والسهو والنسيان .

ثانيا -العصمة الثانوية :-

وهي التي يكتسبها الاشخاص الذين لايعملون عملا ولا يقولون قولا الا ويعرضوه على حكم الله وحدوده وعلى اولياء الله فأن وآفقه اجازوه وأن خالفه رفضوه ودليلها من القرآن الكريم:-

{فَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْراً يَرَهُ وَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرّاً يَرَهُ }الزلزلة7و8

من هذه الآية يتبين ان الله تعالى يريد من العباد عدم عمل الذرة من الشر والعبد قادرعلى ذلك بالاصرار والعزيمة حيث لا يكلف الله نفسا الا وسعها ‘ وهو دليل على وجوب العصمة المكتسبة حيث عدم عمل الذرة من الشر يكون مؤداه عصمة الانسان عن الوقوع بالشر ولو ذرة فضلا عن الكثير الذي يؤدي الى هلاك الانسان أخرويا وهو مرجوح شرعا .

ونسأل اي الناس اولى بالاتصاف بهذه العصمة ؟

طبعا أصحاب المعصومين والاولياء المخلصون حيث لولم تكن هذه صفاتهم لم يكونوا اصحابا لهم .

ومن اجدر من أصحاب الحسين(ع) إتصافا بها من ابي الفضل العباس (ع) الذي هو قمر من تلك الاقمار العلوية الهاشمية فقد نشأ وترعرع بأحضان العصمة الاولية بين علي امير المؤمنين ومولى الموحدين وسيد الوصيين وبين سيدي شباب اهل الجنة الحسن والحسين (عليهما السلام) وبالخصوص مع ابي عبد الله الحسين(ع) لانه اي العباس (ع) كأن الله قد خلقه للحسين وهذا من اسباب زواج امير المؤمنين(ع) من المرأة الطاهرة فاطمة بنت حزام .

علاقة العباس بالحسين (ع):-

كانت للعباس (ع) علاقة خاصة جدا بالحسين(ع) حيث كان يتبعه كما يتبع الفصيل امه حتى تعلق قلبه به وشغف به حبا كما عشق القمر الشمس فقد ورد ذكرهما (اي الشمس والقمر) في القرآن تسع مرات لم يفارق ذكر الشمس ذكر القمر كأن الشمس الحسين(ع) والقمر قمر بني هاشم (ع) .

فقد احب العباس(ع)الحسين(ع) في الله لله ... وأحبه لذاته ومعناه ... وأحبه لانه سيده ومولاه ... وأحبه لحب الحسين إياه ... وأحبه لغير ما ذكرناه .

الاجوبة لرد شبهة المشككين :-

فعندما اغترف ابي الفضل العباس(ع) غرفة الماء تذكر عطش الحسين(ع) وهو كما عرفنا قلبه الذي بين جنبيه وقد تركه في ساحة القتال ولسانه كألخشبة اليابسمة من العطش وقلب العباس كله للحسين(ع) فكيف يشرب الماء وحال ابي عبد الله كما رأينا فتمثل شعرا:-

يا نفس بعد الحسين هوني ....وبعده لاكنت او تكوني

هذا الحسين وآرد المنــون ....وتشربين بارد المعيــن

تا لله ما هذا فعال ديني

http://www.gmrup.com/d1/up13099843521.png


وهذا وحده جوابا كافيا لرد شبهة المشككين عن عدم شرب الماء من قبل قمر العشيرة (ع) لكننا يمكن ان نجيب ايضا بالاجوبة التالية إكمالا للمعرفة وقوة للحجة .

1-العباس (ع)كما بينا آنفا مشمول بالعصمة الواجبة وهو غير متوقع منه صدور شيء مخالف لما يرضي الله تعالى كأن يكون الاعتقاد بأن عدم شرب الماء مضعف له للرد على الاعداء وقتالهم و بذلك يكون قد ارتكب كبيرة من الكبائر وحآشاه وهو (صلب الإيمان وثاقب البصيرة) كما قال الإمام الصادق (ع) .

وهذا يعني تأكيد عصمته الثانوية ولذا فتصرفه كان مسددا إلهيا بعدم شرب الماء.

2-ان الانسان اذا تكاملت إرادته وأرتفعت عقيدته أصبح فوق الاسباب العادية المعروفة لدى الناس حتى يستطيع ان يفعل المستحيل ويرتقي عن امر غرآئزه ويجعلها طيعه له وليس العكس فيكون قادرا على قهر العطش لابل حتى الموت وهذا ما كان للحسين(ع)في وآقعة الطف فلو لم يطلب الحسين(ع)الشهادة لما مات (ع) لان إرادته اتحدت مع خالقها مباشرة ولا تريد ان تضيع لحظة من عدم العبادة, والعباس (ع)هو ابن من ؟ واخو من؟ ألم يكن تلميذ امير المؤمنين وأخو الحسين(ع) .

فقد مدح القرآن الكريم أهل البي (ع)بآية الطعام حيث قال :-

{وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِيناً وَيَتِيماً وَأَسِيراً }الإنسان8

وللعباس (ع)أسوة حسنة بهم وهو منهم وإليهم...إذاًًًًًًً فقد كان تصرفه ربانيا قرآنينا مسددا (سلام الله عليه)

3-أن الانسان عموما له جنبتان دنيوية وأخروية وهذا من نعم الله على الناس اجمعين فالمعصومين بالعصمة الاولية لو لم تكن لهم هذه الجنبة الدنيوية لم يستطيعوا العيش ولو للحظة مع الناس المتدنين عنهم .

وكذلك المعصوم بالعصمة الثانوية له جنبتان دنيوية اخروية وهو دائما يفضل الجنبة الأخروية لان رضا الله رضاه وغضبه غضبه .

وهكذا كان مولانا ابي الفضل العباس (ع)فحينما اغترف غرفة الماء كانت الجنبة المتقدمة الدنيوية ثم سرعان ماتذكر فعاد الى سجيته وقدم جنبته الاخروية وهي طاعة الله من خلال طاعة القائد الرباني ابي عبد الله (ع) فكيف يقدم نفسه على نفسه فترك الماء متأسيا بسيده ومولآه الحسين (ع) فكانت فعلته مسددة تسديدنا ألهيا .

4-وهناك رواية ينقلها خواص أهل البيت(عليهم السلام) عن المعصومين قولهم:-

أن امير المؤمنين (ع)عندما شارف على الشهادة امر العباس(ع) ليدنو منه وهمس في اذنه قائلا :- إياك وان تشرب الماء قبل أخيك الحسين(ع).

ومن أولى من ابي الفضل بالالتزام بوصية مولى الموحدين فكان لا يقدم نفسه على أخيه الحسين في أي شيء قبل الطف وأثنائها ومنها (غرفة الماء) محل البحث فترك تقديم شربه الماء على شرب الحسين(ع) له .

5-وفي التمعن في قصة القائد طالوت التي ورد ذكرها في القرآن نجد أن العطش هو عامل للانتصار وليس العكس حيث أن طالوت قد طلب من جيشه المتجه للمعركة ان لا يشرب من النهر أذا كان لابد من ذلك فليغترف العطشان غرفة واحدة وإلا فلا حيث لم يصمد في مواجهة الاعداء الا الذين لم يشربوا أطلاقا وهم (313 فردا) فقط بعد ما أنقسم الجيش لثلاث فئات :-

فئة شربت وخسرت الالتحاق بالجيش أصلا وفئة أغترفت غرفة من الماء وكانت هذه الغرفة عآئقا لإستمرار صبرهم.

أما الفئة الثالثة والتي لم تشرب من الماء شيئا فقد صمدت بوجه الاعداد حتى النصرعندما قتل داود جالوت حيث قال الله تعالى على لسان طالوت:-

{فَلَمَّا فَصَلَ طَالُوتُ بِالْجُنُودِ قَالَ إِنَّ اللّهَ مُبْتَلِيكُم بِنَهَرٍ فَمَن شَرِبَ مِنْهُ فَلَيْسَ مِنِّي وَمَن لَّمْ يَطْعَمْهُ فَإِنَّهُ مِنِّي إِلاَّ مَنِ اغْتَرَفَ غُرْفَةً بِيَدِهِ فَشَرِبُواْ مِنْهُ إِلاَّ قَلِيلاً مِّنْهُمْ فَلَمَّا جَاوَزَهُ هُوَ وَالَّذِينَ آمَنُواْ مَعَهُ قَالُواْ لاَ طَاقَةَ لَنَا الْيَوْمَ بِجَالُوتَ وَجُنودِهِ قَالَ الَّذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُم مُّلاَقُو اللّهِ كَم مِّن فِئَةٍ قَلِيلَةٍ غَلَبَتْ فِئَةً كَثِيرَةً بِإِذْنِ اللّهِ وَاللّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ }البقرة249

نلاحظ من خلال الآية الكريمة انه أمر من الله وليس من طالوت وهذا الجيش يمثل طاعة الله فلو كان الماء عاملا للانتصار كما يزعم القائلون لكان الاولى شرب الماء من قبل الجيش وليس العكس.

ومن أولى من ابي الفضل(ع) بالطاعة لمرضاة الله وله في القرآن الاسوة الحسنة وهو أبن العصمة وقمرها الزاهر اذنٍ كان موقفه بعدم شرب الماء مسددا الهيا حتما.

6-في جميع الامور الدنيوية والاخروية هناك قاعدة الأهم والمهم وأهل الله دائما يقدمون الاهم على المهم فقال ابي الفضل (ع) ايهما اهم حياتي ام حياة ابي الاحرار وطبعا حياة سيد الشهدء (ع)هي الاهم على الاطلاق فقال لا أشرب حتى يشرب او ألقى الله بعطشي هذا وهو أرضى لله ورضا الله رضاه (ع).

فالسلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى اولاد الحسين .

والسلام عليك ياقمربني هاشم يوم ولدت ويوم استشهدت ويوم تبعث حيا .

وصلى الله على محمد وآل محمد وعجل فرجهم ألعن عدوه الطيبين الطاهرين

أغيثونا بحق الحسين
01-05-2012, 11:13 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم


السلام عليك ياقمربني هاشم يوم ولدت ويوم استشهدت ويوم تبعث حيا
موضوع رائع بارك الله فيكِ أخيتي
تحياتي لكِ

حامل راية آل محمد
01-05-2012, 11:24 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد
وعجل فرجهم

السلام على قمر بني هاشم مولاي ابوالفضل العباس (ع)

سلمت يمناك اختي عاشقة الزهراء

على الموضوع القيم

تحياتي ودعائي لك

حسين
01-05-2012, 01:35 PM
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

محبة الامام علي
01-06-2012, 04:11 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وعلى اله الاطهار

السلام عليك ياقمربني هاشم يوم ولدت ويوم استشهدت ويوم تبعث حيا
جزاج الله خير على هالموضوع الرائع

عاشقة الزهراء
01-18-2012, 12:03 PM
http://www.topforums.net/gallery/files/1/0/0/0/0/1/9/7/7/4/416-thanks.gif