المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مكانة أم البنين عندأهل البيت(عليهم السلام)


عاشق الامام علي
05-18-2011, 08:19 PM
مكانة أم البنين عندأهل البيت(عليهم السلام)



تبرز شخصية أم البنين فاطمة بنت حزام بن خالد الكلابية، لأول مرة على مسرح التأريخ في قصة زواج الإمام أمير المؤمنين (عليه السلام) بها، فمن هناك ارتسمت ملامح هذه الشخصية الفذة وكان ذلك بتقرير مفصل قدمه أكبر علماء الأنساب العربية في عصره عقيل بن أبي طالب بعد أن ندبه أخوه علي أن يخطب له امرأة قد ولدتها الفحول ليتزوجها لتلد له غلاماً زكياً شجاعاً ينصر ولده أبا الشهداء في ميدان كربلاء.

وبالفعل ثم للأمير (عليه السلام) من أراد، واقترن بهذه السيدة الجليلة وقد رأى فيها العقل الراجح والإيمان الوثيق وسمو الآداب ومحاسن الصفات فأعزها وأخلص لها واستأمنها واسترعاها أفلاذه الحسن والحسين وزينب (عليهما السلام) فما كان من أم البنين إلا أن قامت برعايتهم وخدمتهم، وأفاضت عليهم بالحنان والمودة والعطف ما عوضهما بقسط وافر من الخسارة الأليمة التي منيا بها على الصغر بفقد أمهما الزهراء البتول (عليها السلام).

لقد كانت هذه الجليلة تكن بقلبها لسيدي شباب أهل الجنة الحسنين (عليهما السلام) مالا تكنه لأبنائها من الحبّ والرأفة والاحترام، لدرجة أنها كانت تقدمهما عليهم في الخدمة والرعاية، وترى ذلك واجبا دينياً لأن الله فرض مودة أهل البيت على المسلمين في كتابه الكريم وهما وديعة رسول الله في أمته وريحانتاه، وقد ربّت أبنائها الأربعة على هذا وعرفتهم قدر أبناء فاطمة (عليها السلام) فحفظوا ما تعلموه من أمهم وعملوا بأحسن ما أوصتهم به، الفداء وبذل النفوس دون الحسين(عليه السلام)

لهذا فقد احتفظ أهل البيت الطاهر (عليهم السلام) لأم البنين بمكانة مرموقة ومنزلة رفيعة وأكبروا تضحياتها وإخلاصها وولائها وأكبروا تضحيات أبنائها المكرمين.

يقول الشهيد الأول وهو من كبار فقهاء الإمامية كانت أم البنين من النساء الفاضلات العارفات بحق أهل البيت مخلصة في ولائهم ممحضة في مودتهم ولها عندهم الجاه الوجيه والمحل الرفيع وقد زارتها زينب (عليها السلام) بعد وصولها المدينة تعزيها بأولادها الأربعة.

إن زيارة سبطة الرسول وشريكة الإمام الحسين في نهضته السيدة زينب الكبرى لأم البنين ومواساتها لها بمصابهما الأليم بفقد السادة الطيبين من أولادها مما يدل على أهمية هذه السيدة وسمو مكانتها عند أهل البيت (عليهما السلام).

فليس غريباً أن تحتل أم البنين مكانة مرموقة وشأناً كبيراً في نفوس المسلمين أيضاً، وأن يعتقد بأنها باب الحوائج بمالها من مقام عظيم عند الله سبحانه وتعالى. وقد ذاعت أخبارها وبانت كراماتها وثبتت وجاهتها، ومن الطبيعي أن تكون لها هذه المنزلة عند الله فهي التي قدمت أفلاذها قرابين لنصرة دينه وإعلاء كلمته وتأييد رسوله (صلى الله عليه واله) وحب آله الكرام لدرجة بذل النفس والنفيس من أجل هذا الحب المقدس.

حامل راية آل محمد
05-19-2011, 12:25 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

السلام على باب الحوائج مولاتنا ام البنين (ع)

جزيت كل الخير اخي الفاضل عاشق الامام علي
على الطرح المميز

في ميزان اعمالك

تحياتي لك

عاشق الامام علي
05-19-2011, 05:47 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

السلام على باب الحوائج مولاتنا ام البنين (ع)

جزيت كل الخير اخي الفاضل عاشق الامام علي
على الطرح المميز

في ميزان اعمالك

تحياتي لك


يعطيك الف الف الف عافيه اخوي حامل الرايه نورت بوجودك

حسين
07-18-2011, 12:04 PM
موضوع جميل مشكور اخي (عاشق الامام علي )

سيد العراق
01-04-2012, 06:37 PM
شكرا اخي على الموضوع الرائع.وبارك الله فيك.

شيعي الخالص
04-30-2012, 07:00 PM
http://im9.gulfup.com/2012-04-30/1335796006338.gif

ابرار
09-13-2012, 08:15 PM
سلمت يداك الله يعطيك العافية

اللهم بحق السيدة ام البنين سهل اموري وفرج همومي يارب العالمين يالله

الزهرة
10-28-2012, 11:37 PM
سلمت يداك الله يعطيك العافية

اللهم بحق السيدة ام البنين سهل اموري وفرج همومي يارب العالمين يالله

النور المنير
11-20-2012, 01:46 PM
موضوع رائع جوزيتي خيراً

آهات زينب
02-03-2013, 08:42 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وال محمد

سلام الله على ام البنين وعلى اولادها الاربعة عليهم السلام وعلى السيدة زينب عليها السلام

جزاك الله خيرا على هذه الدرر